دبلوماسى روسى سابق: السفراء الأمريكان كانوا يقودون الثورات العربية من الميادين

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

قال الدبلوماسى الروسى السابق فيتشسلاف ماتوزوف، إن الزيارات المتبادلة بين ومصر وروسيا أثبتت تطور العلاقات بينهما.

وأضاف "ماتوزوف"، خلال لقائه ببرنامج "بالورقة والقلم"، الذي يقدمه الإعلامي نشأت الديهي، المُذاع عبر فضائية "ten"، اليوم الاثنين، أن اللقاء الثنائي بين الرئيس عبد الفتاح السيسي والرئيس الروسي فلاديمير بوتين هام لحماية الأمن القومي للمنطقة، مشيرًا إلى أن مصر تعد مركزًا للعالم العربي، وتلعب دورا مهما في المنطقة العربية.

وأوضح "ماتوزوف"، أن هناك جهود مشتركة بين مصر وروسيا لإعادة بناء مؤسسات الدولة الليبية، وروسيا على الاستعداد للتعاون مع كل دول العالم إذا كان لديهم نية طبية ويحترمون خيار الشعب الليبي، لافتًا إلى أن روسيا تدعم الدور المصري في القضية الليبية، وندعم الوساطة المصري لحل القضية السورية.

وأكد  "ماتوزوف"، أن الثورات العربية ليست صناعة محلية، وكل شيء بها كان مدبرًا، وأمريكا تستخدم الحروب المعاصرة لتدمير المنطقة العربية، والسفراء الأمريكان كانوا يقودون الثورات العربية من الميادين.

وذكر "ماتوزوف"، أن التنظيمات الإرهابية بسوريا صنعت من قبل إدارة الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما.

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق