أخصائي نفسي يحذر: الطلاق يدمر الصحة النفسية عند الأطفال

بوابة فيتو 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
الصحة النفسية تلعب دورا كبيرا في الوقاية من الأمراض النفسية التي تدمر الصحة بشكل عام، وللأسف مع ضغوط الحياة وكثرة المشكلات انتشرت الأمراض النفسية.

ويقول الدكتور أحمد هارون أخصائي الطب النفسي، إن هناك خلطا بين الصحة النفسية والمرض النفسي، ولكي يكون الإنسان لديه صحة نفسية يجب أن يكون ناجحا ومستمتعا في أربع نواحي من نواحي الحياة وهي الناحية الاجتماعية، والمهنية، والنفسية والشخصية، فإذا كان يقوم بأي عمل من هذه الأعمال ولا يشعر بالنجاح أو الاستمتاع فلا يوجد لديه صحة نفسية.

وأضاف "هارون"، أن من لا يمتلكون صحة نفسية يفتقد أولادهم أيضا الصحة النفسية، حيث نلاحظ أن من يخافون يعاني أولادهم الوسواس القهري، والعصبيين يعاني أولادهم سرعة الغضب، وهذا يؤكد أن أبناء الطلاق لا يملكون صحة نفسية، وهو ما ينبغي أن نوليه اهتماما خلال الفترة المقبلة، من خلال الدورات التدريبية للمقبلين على الزواج لتعريفهم بمفهوم الزواج والنتائج المترتبة عليه وكيفية مواجهة مشكلاته.

وأكد هارون، على ضرورة رفع الوعي النفسي للمتزوجين لكي لا ينعكس بالسلب على أبنائهم، أما بالنسبة لأطفال الطلاق والمشكلات النفسية التي يتعرضون لها أثناء عملية الرؤية، فيجب ألا يتكلم أي من الأبوين عن الآخر بطريقة غير لائقة، مع تحسين أماكن الرؤية، وعدم التشاجر أثناء الرؤية، وزيادة عدد ساعات الرؤية لتكون يومين في الأسبوع، وذلك أفضل للصحة النفسية للطفل.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق