أسباب احمرار العين عديدة منها التدخين والعدسات اللاصقة

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

قد يلاحظ البعض احمرار عين الطفل، الأمر الذى يعود لأسباب مختلفة منها بيئية وأخرى صحية، ولهذا نتعرف فى السطور المقبلة، على أهم الأسباب المؤدية لإحمرار العين وطرق علاجها، وفقًا لما ذكره موقع "allaboutvision".

أعراض إحمرار العين

قد تتعرض إحدى العينين للإحمرار أو كلتهما، ويصاحبها بعض الأعراض، مثل:

- تهيج.

- الشعور بحرقان.

- جفاف.

- الشعور بألم.

- ذرف الدموع.

- حساسية الضوء.

- رؤية ضبابية.

 

احمرار العين
 
أسباب احمرار العين:

احمرار العين هو تمدد الأوعية الدموية الدقيقة فى العين، ويمكن أن تتورم هذه الأوعية الدموية، لأسباب بيئية أو لوجود مشاكل بعينها في العين.

واحمرار العين عادة ما ينتج عن حساسية، أو لارتداء عدسات لاصقة التى قد تساعد على انتقال عدوى للعين، وقد يؤدى احمرار العين في بعض الأحيان إلى وجود حالة أو مرض أكثر خطورة في العين، مثل الجلوكوما.

 

اسباب احمرار العين
 
والعوامل البيئية المسببة لاحمرار العين، هى:

- تلوث الهواء.

- الدخان (دخان السجائر المتصل بالحرائق، دخان السجائر، الخ).

- غبار.

- التعرض للكيمياويات مثل الكلور في حمامات السباحة.

- التعرض المفرط لأشعة الشمس.

 

علاج احمرار العين
 
والأسباب الأخرى لاحمرار العين، هى:

- جفاف العين.

- حساسية العين.

- ارتداء العدسات اللاصقة.

والأسباب الخطيرة لإحمرار العين، هى:

- عدوى العين.

- التعرض للإصابة.

- جراحة العيون الحديثة (الليزك، جراحة العيون التجميلية ، إلخ).

- التهاب القزحية.

- قرحة القرنية.

ويمكن أن يساهم أسلوب الحياة الذى يتبعه الإنسان فى إحمرار العين، مثل التدخين والإفراط فى تناول الكحول واستخدام الاستخدام الأجهزة الرقمية بكثرة، الأرق.

 

طرق علاج احمرار العين، هى:

يجب على الإنسان عندما يلاحظ احمرار العين مع ظهور الأعراض السابق ذكرها، التوجه فورًا لطبيب العيون، خاصة إذا كان احمرار العين ظهر فجأة، أو  صاحبه عدم وضوح الرؤية.

وقد يوصف الطبيب العيون، قطرات لعلاج احمرار العين، كما يجب تجنب التعرض للأسباب السابق ذكرها مثل إزالة العدسات اللاصقة واستبدالها بنظارة طبية.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق