رئيس "المصرية المغربية": تشكيل مجلس الأعمال خطوة لتعزيز التعاون بين البلدين

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أكد المهندس محمد عادل حسنى رئيس الجمعية المصرية المغربية لرجال الأعمال، أن تشكيل مجلس الأعمال المصرى المغربى برئاسة كريم غبور، والذى أعلنه وزير التجارة والصناعة المهندس طارق قابيل تعد خطوة جديدة على طريق زيادة التعاون الاقتصادى بين مصر والمغرب.

 

وأضاف حسنى، فى بيان صحفى اليوم الأحد، أن المجلس الجديد يضم خبرات متعددة تعمل فى مختلف المجالات ويؤسس لبناء مرحلة جديدة فى زيادة التكامل الاقتصادى المصرى المغربى تجارياً وصناعياً.

 

وقال: "سعيد بانضمام اثنين من مجلس إدارة الجمعية المصرية المغربية لرجال الأعمال لمجلس الأعمال المشترك وهم الدكتور كمال الدسوقى والمهندس أسامة جنيدى"، مشيراً إلى أن الجمعية تضع كافة امكانياتها وخبراتها للتعاون مع المجلس الجديد من أجل تحويل العلاقات المصرية المغربية المتميزة إلى مشروعات استثمارية تخدم مصالح البلدين.

 

وأكد محمد عادل حسنى، أن الجمعية قامت خلال العام الماضى بالعديد من الأنشطة والفاعليات والزيارات الميدانية بالتنسيق مع السفارة المصرية بالمغرب والسفير أشرف إبراهيم سفير مصر بالرباط ومكتب التمثيل التجارى بالمغرب برئاسة أحمد شوقى، مشيراً إلى أن الجمعية قامت بالاتصال بالعديد من منظمات الأعمال المغربية والجهات المعنية بالاستثمار والتجارة.

 

وكشف "حسنى" عن تنظيم الجمعية زيارة إلى المملكة المغربية خلال شهر أكتوبر المقبل، تضم عدد من أعضاء الجمعية يمثلون مختلف القطاعات الصناعية والخدمية والتجارية، مشيراً إلى أن الزيارة ستشهد توقيع عدد من بروتوكولات التعاون الثنائى مع مختلف منظمات الأعمال المغربية، وهيئات ومنظمات حكومية مغربية لخدمة رجال الأعمال، بالإضافة إلى بحث الفرص التجارية والاستثمارية فى البلدين.

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق