بنك التنمية الصناعية يمول أول بورصة سلعية للخضر والفاكهة فى مصر والشرق الأوسط

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

استمراراً لدوره الوطنى فى دعم المشروعات القومية، يقود بنك التنمية الصناعية منفردا تمويل أول بورصة سلعية للخضر والفاكهة فى مصر والشرق الأوسط على مساحة 57 فداناً بمركز بدر - محافظة البحيرة بتمويلات تتجاوز 132 مليون جنيه حتى الآن.

وتضم البورصة طبقاً للمخطط العام منطقة للمعارض والوكالات ومحطات للتصدير إضافة لمصانع استغلال الفاقد الزراعى والصناعات التكميلية ومنطقة خدمات يتم إنشائها بالتعاون مع محافظة البحيرة والغرفة التجارية بالمحافظة.

وقال ماجد فهمى رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لبنك التنمية الصناعية: إن تمويل هذا المشروع يأتى تنفيذا لتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسى التى أصدرها فى الجلسة الختامية لمؤتمر الشباب الرابع الذى عقد بمكتبة الإسكندرية مؤخراً بضرورة الانتهاء من إنشاء هذه البورصة خلال عام على الأكثر باعتبارها أحد المشروعات القومية ذات النفع العام.

وأضاف فهمى أن البنك يتبنى فكرة التمويل والتجزئة لأغراض تنموية وهذا ما سيحققه المشروع، حيث إنه يعمل على توفير 70% من احتياجات السوق ويعمل على خفض الأسعار بنسبة تصل إلى 50% للقضاء على احتكار التجار وتقليل دور الوسطاء والحد من انتشار التجارة العشوائية.

وصرح حمدى عزام نائب رئيس مجلس إدارة البنك أن هذا المشروع يغطى طلبات 140 مستثمراً بتمويلات تصل إلى 132 مليون جنيه حتى الآن من بينها طلبات ما زالت تحت الدراسة وإعادة البحث وهو يأتى ضمن مبادرة البنك المركزى لدعم المشروعات الصغيرة بفترة سماح تصل إلى خمس سنوات وتمويل يصل إلى 70% من قيمة الوحدات الخاصة بالبورصة.

وأضاف عزام أن هذا التمويل هو ثمرة توقيع بروتوكول بين البنك والغرفة التجارية بالبحيرة برئاسة فتحى مرسى فى شهر أكتوبر الماضى لتنفيذ رؤية القيادة السياسية فى إنشاء بورصة هى الأولى من نوعها فى مصر والشرق الأوسط لتغذية الأسواق بكل ما تحتاجه من الخضر والفاكهة.

من جانبه قال طارق جلال المشرف على المناطق الائتمانية ورئيس قطاع المشروعات الصغيرة والمتوسطة ببنك التنمية الصناعية، إنه تم اختيار موقع المشروع بعناية حيث أنه يقع على مساحة 57 فداناً بقرية السخنة مركز بدر – محافظة البحيرة باعتبار أن المنطقة المحيطة تنتج ما يقرب من 70% من الخضر والفاكهة على مستوى الجمهورية وتقع بين محورين مهمين للنقل التجارى هما الطريق الصحراوى الدولى والطريق الزراعى.

وأضاف جلال أن المشروع يوفر 25 ألف فرصة عمل مباشرة وغير مباشرة ويضم ثلاثة محاور رئيسية هى منطقة المعارض وتضم 120 معرضاً و680 وكالة و130 ثلاجة إضافة إلى 50 محطة تصدير والمحور الثانى يضم المنطقة الصناعية وبها مصانع لاستغلال الفاقد الزراعى والصناعات التكميلية مثل العصائر والمربات والمركزات والكرتون والتعبئة والتغليف والمحور الثالث يضم منطقة للخدمات.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق