كانييه وست يتحدث عن العبودية وإدمانه الأفيون وإعجابه بترامب

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

وصف مغنى الراب كانييه وست العبودية بأنها اختيار، وأشاد بالرئيس الأمريكى دونالد ترامب لتحقيقه "المستحيل" بوصوله إلى منصبه، وأرجع الانهيار العصبى الذى أصيب به فى عام 2016 إلى إدمان الأفيون.

 

ففى أحدث ما تضمنته سلسلة مقابلات وتغريدات ومقاطع فيديو مليئة بالمفاجأت، كشف وست 40 عاما أيضا عن خضوعه لعملية لإزالة الدهون قبل بضع سنوات لأنه لم يرد أن يصفه أحد بالبدين.

 

وجاءت أكثر تصريحات المغنى الحائز على جائزة جرامى إثارة للجدل فى مقطع فيديو لمقابلة مع موقع (تى.إم.زى) لأخبار المشاهير أجراها وست فى مقر الموقع فى جنوب كاليفورنيا.

 

وكان وست قد عاود الظهور على تويتر قبل أسبوعين بعد عام من الصمت، ليرسل ما يصل إلى 20 تغريدة فى الساعة عن موضوعات متنوعة تشمل السياسة والفلسفة والموضة.

 

وقال وست فى المقابلة "عندما تسمع عن استمرار عبودية 400 عام. 400 عام؟ يبدو الأمر اختيارا".

 

وردا على احتجاجات على وسائل التواصل الاجتماعى على تصريحاته، قال وست على تويتر "أعلم بالطبع أن العبيد لم يتم تقييدهم وحملهم على القوارب بمحض إرادتهم.. ما عنيته هو بقاؤنا على هذا الوضع رغم أن ميزة العدد الكبير كانت فى صالحنا ما يعنى أننا كنا مستعبدين عقليا".

 

كما كشف مغنى أغنية جيساس ووكس، أمس الثلاثاء، للمرة الأولى عن تفاصيل دخوله مستشفى للأمراض النفسية فى لوس انجليس فى نوفمبر2016 بعد عدد من الحفلات القصيرة والتصريحات السياسية المندفعة.

 

وقال فى المقابلة "قبل يومين من دخولى المستشفى كنت أتعاطى الأفيون. كنت مدمنا له".

 

وأضاف أنه كان يتناول مسكنات الألم بعد عملية جراحية لشفط الدهون لم يعلن عنها سابقا، وأنه خضع للعملية "لأننى لم أرد أن تصفونى بالبدين".

 

كما تحدث وست فى مقطع فيديو منفصل تم نشره أمس الثلاثاء عن الدعم الذى أبداه لترامب الأسبوع الماضى، والذى أثار جدلا بين كثير من معجبيه.

 

وقال مخاطبا زميله مغنى الراب (تى.آى) بعد سؤاله عما يعجبه فى ترامب "القدرة على تحقيق ما لم يقل أحد إنك قادر عليه، تحقيق المستحيل".

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق