شريف رمزي: أحمد يا عمر كان سيلعب بطولتها هاني سلامة.. ولم أخش ردود الأفعال حول شخصيتي

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
استطاع الفنان شريف رمزي، أن يخطف الأنظار إليه من خلال دوره في أحداث حكاية "أحمد يا عمر"، والتي عرضت ضمن أحداث مسلسل "نصيبي وقسمتك 2"، وفي السطور التالية يكشف لنا العديد من الأسرار حول العمل ودوره فيه.

بداية؛ أكد الفنان شريف رمزي أنه سعيد بردود الأفعال حول مسلسله الجديد "نصيبي وقسمتك 2" بشكل عام، خاصة الحكاية التي شارك في بطولته وحملت اسم "أحمد يا عمر".

وأضاف أن التعليقات التي وصلته حول الحكاية الخاصة به "أحمد يا عمر"، جاءت إيجابية وأكثر من رائعة، ولعل أكثر ما تردد إليه من قبل المتابعين أن نهاية كل حلقة مشوقة وتدفع المشاهد متابعة الحلقة التالية.

وكشف "رمزي" عن كيفية ترشيحه لأداء دور البطولة في حكاية "أحمد يا عمر"، والذي يعد فصلًا من الجزء الثاني من مسلسل "نصيبي وقسمتك" ، أن القائمين على العمل تواصلوا معه، موضحين أن تلك الحكاية كان من المقرر أن يتم تقديمها خلال الجزء الأول من العمل، والذي قام ببطولته الفنان هاني سلامة، إلى أن تم تأجيلها لهذا الجزء، متابعًا: "بالتأكيد المشاهد شعر أن تلك الحلقة مختلفة عن باقي فورمات الحلقات الأخرى التي تعتمد على البطولات النسائية إلى حد كبير".

واستكمل حديثه: أنه لم يكن قلقاُ من ردود الأفعال حول شخصية عمر، والذي جسدها ضمن أحداث حكاية "أحمد ياعمر"، التي عرضت كواحدة من فصول المسلسل.

وتابع "رمزي": توقعت أن يتعاطف المشاهد مع الشخصية، فكل شخصية في العمل لديها منطق في تبرير ما تفعله، لأن الأدوار من لحم ودم وليست شخصيات سينمائية يتم تصنيفها كطيب أو شرير.

كما كشف عن أوجه التشابه بينه وبين شخصية عمر التي جسدها ضمن أحداث الحكاية، حيث قال إن هناك أوجها للتشابه بينه وبين عمر فكل منهما له علاقة بالفن سواء الكتابة أو الرسم حتى أن ديكور غرفته في المسلسل أشبه بديكور غرفة مكتبه الشخصية فى المنزل.

وفي ختام الحوار، قال الفنان شريف رمزي إنه يواصل التحضيرات لفيلم سينمائي جديد يقوم بكتابته ورشة من الشباب، ومن المقرر أن تبدأ في التحضيرات خلال الفترة القادمة، بعد أن اطمأن على ردود الأفعال حول مسلسله الجديد "نصيبي وقسمتك".

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق