فن / الوطن

مختص في شؤون الأسرى: إسرائيل الكيان الوحيد الذي يُحاكم الأموات

قال موفق حميد، المختص في شؤون الأسرى الفلسطينيين، إن الاحتلال الإسرائيلي الكيان الوحيد، الذي يحتفظ بجثامين الشهداء بل ويحاكم الشهداء والأموات الفلسطينيين، لأنهم قاوموا الاحتلال يومًا ما، لافتًا إلى أن إسرائيل تستخدم جثامين هؤلاء الشهداء لممارسة الابتزاز السياسي سواء في عمليات التفاوض مع السلطة الوطنية الفلسطينية أو تبادل الأسرى مع المقاومة الفلسطينية بجميع أشكالها، لذلك هي ورقة مساومة سياسية من قبل الاحتلال الإسرائيلي.

وأضاف حميد، خلال لقائه على شاشة "الغد" الإخبارية، مع الإعلامي مهند العراوي، أنه يجب على دولة  الاحتلال الإسرائيلي، التي كانت تدعي تعرضها للمحرقة في ألمانيا أن تكون إنسانية، وألا تعامل الشعب الفلسطيني بهذه الصورة، مؤكدًا أن الإنسان الفلسطيني يستشهد على أرضه ووطنه، مطالبًا بضرورة دفن جثامين الشهداء، وفقًا للطريقة الإسلامية.

وأوضح حميد، أن السلطة الفلسطينية  يقع على عاتقها بحث حل سياسي، وأنْ تطالب عبر المنظمات والمؤسسات الدولية مثل المحكمة الجنائية الدولية بفتح ملف إعادة جثامين الشهداء، لأنه لا يُعقل معاقبة الأموات من الشعب الفلسطيني، مع ضرورة استخدام الإعلام لفضح الانتهاكات والممارسات الإسرائيلية.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة كتاب الوطن ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الوطن ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا