لماذا يتفوق Deadpool فى حصد شعبية أكثر من الأبطال الخارقين

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

يأتى فى الوقت المناسب مسرعًا لينقذ الكثير من الأبرياء، مع حرصه الشديد على عدم قتل أى شخص من الأشرار، وتعد تلك أهم مواصفات ظهور شخصيات السوبر هيرو فى الدراما والسينما، وهى القاعدة التى كسرها Deadpool فى ظهوره.

شخصية Deadpool التى يجسدها الممثل العالمى ريان رينولدز، نجحت فى حصد عدد كبير من المشاهدين وتكوين شعبية كبيرة جداً لتغيره النمط الشهير للأبطال الخارقين على مدار السنوات الماضية.

السبب الأول لنجاح شخصية ريان رينولدز، هى كسره للنمط الجاد الذى يتمتع به الأبطال الخارقين فى التمثيل وإضافته للكثير من المرح والفكاهة داخل المشاهد الأكثر دموية وقتال ليخرج بالمشاهد من حيز الأكشن المعتاد لنمط جديد.

يعد السبب الثانى وراء شعبية Deadpool هو عدم التزامه بالروتين الدائم الذى يتمتع به الأبطال الخارقين فى إنقاذ الأبرياء وسعيهم دائمًا لتسليم الأشرار للعدالة ليتم محاكمتهم، وهو ما لا يفعله "رينولدز" الذى يقتلهم دائمًا.

 حقق فيلم Deadpool2 فى جزئه الثانى إيرادات وصلت إلى 750 مليون دولار أمريكى حول العالم، وبهذا الرقم يكون العمل حقق أكثر من 7 أضعاف ميزانيته والتى قدرت بـ110 ملايين دولار، وهو من إخراج تيم ميلر وسيناريو ريت ريزه وبول ويرنك، بطولة رايان رينولدز، مورينا باكارين، إد سكراين وتى جاى ميلر.

دارت أحداث الجزء الأول من الفيلم دارت حول وايد ويلسون وجسده ريان رينولدز الذى كان يعمل فى السابق فى القوات الخاصة، لكنه سرعان ما تحول إلى مرتزق ومنح نفسه اسم "ديدبول" بعد أن تعرض إلى تجربة قاسية تركته بمهارات عالية مثل القدرة على إعادة شفاء نفسه، وخرج "ديدبول" بمهاراته إلى الشارع لينتقم من الرجل الذى دمر حياته.

 

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق