«فيس بوك» يتحول لسرادق عزاء لضحايا فيلا الرحاب.. صور

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
تحولت صفحات الـ "فيسبوك"، إلى ساحة من العزاء والمواساة من جانب طلبة وطالبات كلية الاقتصاد والعلوم السياسية، والذى كان يدرس بها " التوأمان" محمد عماد ونورهان عماد، ضحايا حادث فيلا الرحاب والذى راح ضحيتها رجل أعمال وزجته وأولاده الـ 3.

وغرد أصدقاء الضحايا، والتى لم يمر فترة كبيرة على أحتفال نورهان، أحد الضحايا بعيد ميلادها الـ 22 يوم 21 يناير 2018، والذى أقيم وسط حشد كبير من الأصدقاء والأحباب والمعارف، لتأتى الكارثة المفجعة، حيث لم تكتمل فرحة أصدقائها بها بعد معرفة خبر وفاة أعز صديقه لهم فى كلية الاقتصاد والعلوم السياسية.

وعبر أصدقائهم عن حزنهم الشديد ببعض التغريدات على مواقع التواصل الاجتماعى فيس بوك، قائلين: "حبيبتى وصحبتى واختى واغلى حد عندى كان نفسي اشوفك اوى ياحبيبتى بس انتى دلوقتى فى مكان احسن انا هفضل ادعيلك ياحبيبتى طول الوقت مش هنساكى يانورهان عشان انتى فى قلبى ياحبيبتى وحشنى اوى ربنا يجعل مثواكى الجنة ويصبرنى على فراقك"..

وفى ذات السياق وجهت " دكتورة لها بالجامعة" رسالة قائلة: "نورهان كنتى من اجمل وارق الطالبات اللى درستلها فى حياتى ربنا يجعل مثواكى الجنة" .

البداية كان اللواء محمد منصور مساعد وزير الداخلية لمباحث القاهرة تلقى إخطارا من قسم القاهرة الجديدة بالعثور على 5 جثث داخل فيلا بالرحاب، على الفور انتقل رجال البحث الجنائى بقيادة العميد نبيل سليم مدير المباحث الجنائية وتبين من المعلومات الاولية أن مقاول وزوجته ونجليه قد لقوا مصرعهم وسط ظروف غامضة حيث قام رجال الأمن وخبراء المعمل الجنائى بمعاينة جميع مداخل ومخارج الفيلا وفحص المترددين عليها وكذا جار العمل على فحص سجل المكالمات الأخيرة للمتوفين بعد مخاطبة شركات المحمول لكشف غموض الحادث.

فيما تشير المعلومات الأولية إلى أن الأب لديه سلاح نارى غير مرخص ويعمل فى مجال المقاولات وأنه قد اطلق الرصاص على أفراد أسرته ثم قام بالانتحار بإطلاق الرصاص على نفسه تم نقل الجثث إلى المشرحة.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق