النيابة تقدم حرزا لمتهم يحوى صور أشخاص بشعار رابعة بقضية "الإضرار بالاقتصاد"

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

تواصل محكمة جنايات القاهرة وأمن الدولة العليا "طوارئ"، المنعقدة بطرة، اليوم الخميس، برئاسة المستشار محمد شيرين فهمى، نظر سادس جلسات محاكمة القيادى الإخوانى حسن مالك، و23 آخرين، فى اتهامهم بالإضرار بالاقتصاد القومى للبلاد.

 

وفى بداية الجلسة، قال ممثل العامة، إنه تنفيذا لقرارات المحكمة، ورد كتاب الأدلة الجنائية قسم فحص أدلة الحاسبات به مظروف خاص بالمتهم أشرف أبو زيد تبين احتوائه على ملفات صور ملتقطة من محادثات على موقع التواصل الاجتماعى، وصور لأشخاص يرفعون علامة رابعة وصور عائلية، من دخل الحاسوب الشخصى الخاص بالمتهم، فيما أكد الدفاع أن المضبوطات لا تخص موكله.

 

وطلب المتهم حسن مالك الحديث للمحكمة، وسمحت المحكمة للمتهم بالحديث بعد موافقة دفاعه، ووجه مالك حديثه للمحكمة قائلا: "لا أملك إلا لاب توب، و4 فلاشات، وجهازى أى باد، وباقى الأحراز التى ضبطت فى منزلى الآخر لا أعرف عنها شيئا، ولم أواجه بالأحراز فى النيابة".

 

 

وكانت نيابة أمن الدولة العليا بإشراف المستشار خالد ضياء الدين المحامي العام الأول للنيابة، قد قامت بضبط "مالك"، وأجرت تفتيشا لمسكنه، فعثرت على مطبوعات تنظيمية تضمنت خطط جماعة الإخوان للإضرار بالاقتصاد القومي عن طريق خلق طلب مستمر على الدولار الأمريكي لخفض قيمة الجنيه المصري أمام العملات الأجنبية، والقيام بعمليات إرهابية تستهدف رجال القوات المسلحة والشرطة وقطاع السياحة، خاصة الوفود الروسية والأوروبية.

 

كما عثرت النيابة على مطبوع تضمن قائمة بالشركات الأمريكية والإماراتية والسعودية العاملة في مصر وخريطة لخطوط الغاز الطبيعي داخل مصر بغرض استهدافها بعمليات إرهابية، فضلا عن العثور على مطبوع صادر عن جماعة الإخوان الإرهابية يحرض على استعمال القوة والعنف لقلب نظام الحكم القائم بالبلاد.

 

كما عثر بسكن بعض المتهمين الآخرين على مطبوعات تنظيمية أخرى تتضمن دعوة جماعة الإخوان لأعضائها للتجمهر وقطع الطرق، وأخرى تتضمن كيفية التأثير على الرأي العام، كما تم ضبط مبالغ مالية من عملات أجنبية مختلفة كانت معدة لإمداد أعضاء جماعة الإخوان الإرهابية والجماعات الإرهابية بشمال سيناء للقيام بعمليات إرهابية داخل البلاد.

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق