شاهد في قضية أنصار بيت المقدس يروي تفاصيل عملية إفطار رمضان بأبو صوير

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
واصلت محكمة جنايات القاهرة، برئاسة المستشار حسن فريد، محاكمة 213 متهمًا من عناصر تنظيم "بيت المقدس"، لارتكابهم 54 جريمة، تضمنت اغتيال ضباط شرطة، ومحاولة اغتيال وزير الداخلية السابق اللواء محمد إبراهيم، وتفجيرات طالت منشآت أمنية عديدة.

وقال الشاهد رضا عبد العاطي، إنه يعمل أمين شرطة بمديرية أمن الإسماعيلية ومنتدب في شرطة أبو صوير، مضيفا: "كنت أعمل وقت الحادث في خدمة المركز، ولم أر من قام بوضع القنبلة".

وأضاف الشاهد: "خدمتي بدأت في الثامنة صباحا وانتهت في الثامنة مساءً، وواقعة الانفجار حدثت عقب الإفطار بـ 10 دقائق، وموقع الانفجار يبعد عني 6 أمتار، وهو متواجد خلف موقع خدمتي وليس أمامي، وقبل الانفجار كان الناس يمرون بسرعة للإفطار وعقب الانفجار فر الجميع هاربين بعدما غطت الأدخنة الموقع بأكمله".

وأوضح أن عدد أفراد الخدمة 3، وأنه لا توجد سيارة حول المركز، وأنه لم يخضع لتحقيق إداري داخل المركز.

وأسندت النيابة العامة للمتهمين ارتكاب جرائم تأسيس وتولى القيادة والانضمام إلى جماعة إرهابية، تهدف إلى تعطيل أحكام الدستور والقوانين ومنع مؤسسات الدولة من ممارسة أعمالها، والاعتداء على حقوق وحريات المواطنين والإضرار بالوحدة الوطنية والسلام الاجتماعي، والتخابر مع منظمة أجنبية المتمثلة في حركة حماس "الجناح العسكري لتنظيم جماعة الإخوان"، وتخريب منشآت الدولة، والقتل العمد مع سبق الإصرار والترصد والشروع فيه، وإحراز الأسلحة الآلية والذخائر والمتفجرات.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق