التصريح بدفن جثة عامل صرف صحى بالشرقية لقى مصرعه فى انهيار حفر أحد المشاريع

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

صرحت نيابة أولاد صقر العامة بالشرقية،  اليوم،  برئاسة أحمد نعيم،  مدير النيابة،  وبإشراف المستشار وليد جمال المحامى العام لنيابات شمال الشرقية،  بدفن جثة عامل توفى أثر إنهيار أعمال الحفر عليه بقرية المطاوعة دائرة المركز،  وطلبت تحريات المباحث.

 

تلقى اللواء رضا طبلية،  مدير أمن الشرقية،  إخطارًا من اللواء محمد والي،  مدير المباحث الجنائية،  يفيد بورود بلاغًا بوفاة أحد العاملين بمشروع الصرف الصحى بجزيرة مطاوع بأولاد صقر،  بعدما انهار عليه الحفر.

وبالفحص تبين أثناء قيام " أنور عبد الراضى زيدان" 19 من طهطا محافظة سوهاج،  بالقيام بأعمال حفر ضمن مشروع الصرف الصحى بالقرية،  سقطت عليه أعمال الحفر وتوفى فى الحال،  وتم نقل الجثة لمشرحة مستشفى "أولاد صقر المركزي،  و وتحرر محضر بالواقعة،

 

فيما أفاد زملاء العامل،  أنه من الصعيد وخاطب منذ فترة،  وأنه يعمل مع مقاول أتى به من الصعيد،  وأن المشروع مسندود لشركة الإنشاءات الحديثة،   وأن العامل توفى نتيجة الإهمال والتقاعس،  حيث قام بحفر على عمق مترين ونصف دون حوائط خشبيبة،  وهذا راجع بسبب عدم المتابعة والإشراف من القائمين على المشروع،  وأن الحفر لن يتم بدون حوائط خشبية حرصا على حياة العمال،  وخاصة أن العامل غير مؤمن عليه ويعمل بالأجر اليومى.

 

صرحت نيابة أولاد صقر العامة بالشرقية، اليوم،  برئاسة أحمد نعيم،  مدير النيابة،  وبإشراف المستشار وليد جمال المحامى العام لنيابات شمال الشرقية،  بدفن جثة عامل توفى أثر انهيار أعمال الحفر عليه بقرية المطاوعة دائرة المركز،  وطلبت تحريات المباحث.

 

تلقى اللواء رضا طبلية، مدير أمن الشرقية، إخطارًا من اللواء محمد والى،  مدير المباحث الجنائية،  يفيد بورود بلاغًا بوفاة أحد العاملين بمشروع الصرف الصحى بجزيرة مطاوع بأولاد صقر،  بعدما انهار عليه الحفر.

 

وبالفحص تبين أثناء قيام " أنور عبد الراضى زيدان" 19 من طهطا محافظة سوهاج،  بالقيام بأعمال حفر ضمن مشروع الصرف الصحى بالقرية،  سقطت عليه أعمال الحفر وتوفى فى الحال،  وتم نقل الجثة لمشرحة مستشفى "أولاد صقر المركزى، ووتحرر محضر بالواقعة،

 

فيما أفاد زملاء العامل، بأنه من الصعيد وخاطب منذ فترة، وأنه يعمل مع مقاول أتى به من الصعيد،  وأن المشروع مسندود لشركة الإنشاءات الحديثة، وأن العامل توفى نتيجة الإهمال والتقاعس،  حيث قام بحفر على عمق مترين ونصف دون حوائط خشبيبة، وهذا راجع بسبب عدم المتابعة والإشراف من القائمين على المشروع،  وأن الحفر لن يتم بدون حوائط خشبية حرصا على حياة العمال، وخاصة أن العامل غير مؤمن عليه ويعمل بالأجر اليومى.

 

1 (1)
1 (1)

 

1 (1)
1 (1)

 

1 (2)
1 (2)

 

1 (3)
1 (3)

 

 

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق