قاتلة طفل وادى النطرون: نفذت الجريمة بمساعدة أخواتى انتقاما من والده

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

تمكن ضباط المباحث الجنائية بإشراف اللواء علاء عبد الفتاح مدير أمن البحيرة واللواء محمد هندى مدير المباحث الجنائية من ضبط المتهمين بقتل الطفل "يوسف معوض" بالتعدى عليه بقطعة حديدية وإلقاء جثتة بمجرى مائى بوادى النطرون.

 

تعود  أحداث الواقعة  إلى مساء أول أمس، عندما عثر فلاح على جثة طفل بها كدمات وجروح بقرية الطبرانى التابعة لمركز شرطة وادى النطرون بمحافظة البحيرة.

 

وأخطر اللواء علاء الدين عبد الفتاح ، مساعد وزير الداخلية مدير أمن البحيرة من مركز شرطة وادي النطرون من مستشفى جراحات اليوم الواحد بوصول الطفل "يوسف" 10 سنوات ومقيم قرية الطبرانى بدائرة المركز "جثة هامدة" وبه إصابة كدمة بالرأس وجرح قطعى بالوجه.

 

وبسؤال "صبحى ك أ" 55 سنة فلاح ومقيم بذات الناحية، قرر بعثوره على جثة الطفل المذكور بإحدى الترع بالقرية المشار إليها حال قيامه برى أرضه الزراعية وقيامه بالاتصال بوالد الطفل ونقله للمستشفى. 

 

وبسؤال والده حارس عقار ومقيم بذات الناحية قرر بخروج نجله من المنزل حوالى الساعة 30 .5 مساء اليوم لحضور درس دينى ولم يعد فى الوقت المعتاد وعثور الأول عليه، واتهم "وفاء  ع   ح" 30 سنة ربة منزل ومقيمة بذات الناحية بالتعدى على نجله بالضرب بعصا وإحداث إصابته التى أودت بحياته بسبب وجود خلافات جيرة بينهم، وسابقة شروعها فى سرقة بعض محتويات منزله منذ شهر تقريباً مما تسبب فى طلاقها من زوجها "عبدالقوى أ  ق".

 

 

تمكن ضباط المباحث الجنائية من ضبط المتهمة الأولى، وتم التحفظ على الجثة بمشرحة المستشفى وأخطرت النيابة العامة لتولى التحقيق وتحرر المحضر اللأزم.

 

واعترفت المتهمة بارتكابها الواقعة بالاشتراك وشقيقتيها كل من: "منال" 25 سنة و"نادية" 23 سنة ربتى منزل ومقيمتان بذات الناحية، حيث اتفقت مسبقاً معهما على ارتكاب الواقعة انتقاماً من والد المجنى عليه المذكور إثر تسببه في طلاقها لاتهامه لها  في واقعة "سرقه" فعقدن العزم  وبيتن النية على ارتكاب الواقعة.

 

وأضافت المتهمة أنه فى يوم الواقعة ارتدت كل المتهمات للنقاب خشية افتضاح أمرهن واستدرجت شقيقتها الأولى الطفل المجنى عليه للمجرى المائى "محل العثور على الجثة" حال عودته من أحد الدروس الدينية عقب طلبها منه توصيلها لمحل خياطة مدعية عدم علمها بمكانه، وقيام المتهمة الأولى "وفاء" بالتعدى عليه بالضرب "بقطعة حديدية" علي رأسه وإحداث إصابته التي أودت بحياته وإلقائه بالمجرى المائي بمساعدة شقيقتها الثانية، وأضافت بتخلصها من الأداة المستخدمة بإلقائها بذات المجرى المائى. 

 

وبتقنين الإجراءات تم ضبط المتهمتين المذكورتين، وبمواجهتهما اعترفتا بارتكابهما الواقعة بالاشتراك والمتهمة الأولى على النحو المشار إليه، وجار العرض علي النيابة العامة لمباشرة التحقيقات.

 

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق