محافظ أسيوط يطلق أسماء 4 شهداء على المدارس تخليداً لذكراهم وتكريماً لهم

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

وافق المهندس ياسر الدسوقى محافظ أسيوط،على اطلاق أسماء 4 شهداء من أبناء المحافظة،على بعض المدارس بمسقط رأسهم، بمراكز البدارى وأبنوب ومنفلوط، تخليدا لذكراهم وعرفانا بالجميل، لما بذلوه من تضحية فى سبيل الوطن.

 

جاء ذلك، خلال ترأسه لجلسة المجلس التنفيذى للمحافظة، بحضور المهندس محمد عبدالجليل النجار سكرتير عام المحافظة، والدكتور عواد أحمد السكرتير العام المساعد، ورؤساء المراكز والمدن والأحياء، وعدد من القيادات التنفيذية بالمحافظة.

 

ووافق المجلس،على إطلاق أسم الشهيد ناصر محمود على مصبح جامع على المدرسة الثانوية المشتركة بالعقال البحرى بمركز البدارى، وأسم الشهيد "فاروق جعفر احمد ثابت" على مدرسة أبنوب الثانوية بنين بمركز أبنوب، وأسم الشهيد "على عبد المنعم عبد الله السعدنى" على مدرسة أم القصور الإبتدائية المشتركة الجديدة، وأسم الشهيد "مصطفى على أبو العلا حمدون" على مدرسة أم القصور الثانوية المشتركة بمركز منفلوط، وذلك تخليدا لذكراهم العطرة.

 

وأكد المحافظ، أن إطلاق أسماء الشهداء على بعض مدارس المحافظة، يأتى تقديراً وتكريماً للشهداء، وحتى تظل أسمائهم على تلك المدارس ذكرى للأجيال القادمة، وخير شاهد على ما قدموه من تضحيات للحفاظ على أمن واستقرار البلاد، وتخليدًا لذكراهم العطرة، مشيرا إلى تقديم كافة العون والمساعدة لأسر الشهداء بالتنسيق مع رؤساء المراكز والاحياء .

 

و فى سياق أخر،أعلن محافظ أسيوط، عن تشكيل وحدة متخصصة لمتابعة المتغيرات المكانية، والبناء المخالف عن طريق الأقمار الصناعية، وردع المخالفين ومحاسبة المقصرين من الجهاز الإدارى، وإزالة أية مخالفات أو تعديات، وذلك بناء على تعليمات وزارة التنمية المحلية بشأن تنفيذ مشروع تكامل البنية المعلوماتية المكانية لمنظومة التخطيط بواسطة إدارة المساحة العسكرية، بالتنسيق مع وزارة النخطيط والمتابعة والإصلاح الإدارى، وفى إطار تنفيذ خطة الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية، لإزالة كافة التعديات على اراضى أملاك الدولة، ولاراضى الزراعية، وإسترداد حق الشعب .

 

وأشار محافظ أسيوط، أنه لاتهاون مع أية مخالفات وازالات فورية لجميع المخالفات والتعديات، بالتنسيق مع الجهات الامنية، وتوقيع عقوبات رادعة تجاه المقصرين من الجهاز الإدارى، مؤكدا أنه تم إقامة وتجهيز وحدة متخصصة تحتوى على اكفأ المهندسين، مزودة بأحدث أجهزة الحاسب الالى، وأجهزة تحديد المكان "G.P.S"، لمراجعة كشف المتغيرات المكانية "التعديات على اراضى الدولة" الوارد للمحافظة من إدارة المساحة العسكرية، وتحديد التعديات على الواقع، والتعامل الفورى معها قبل إستقرارها مع الإلزام بإدراج كشف الإحداثيات الجغرافية لعقود توصيل المرافق المختلفة، وإعتباره مبدأ عام إعتبارا من 1 يونيو 2018.

 

وأضاف سيد عبد الله رئيس جهاز حماية أملاك الدولة بالمحافظة، أنه تم تجهيز وحدة متابعة المتغيرات المكانية، والبناء المخالف، وتدريب المهندسين على إستخدام التطبيقات اللازمة لمنظومة المتغيرات المكانية، وعمل تقرير شهرى دورى، بما تم حيال التواجدات والتغيرات الموجودة بالتقرير الشهرى المرسل للمحافظة من هيئة المساحة العسكرية .

 

 

جانب من المجلس التنفيذي
جانب من المجلس التنفيذي

مجلس تنفيذى محافظة
مجلس تنفيذى محافظة

المجلس التنفيذي
المجلس التنفيذي

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق