شومان: مؤتمر "الحرية والمواطنة" أسقط مصطلح الأقليات ومصر للجميع

الوطن 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

قال الدكتورعباس شومان، وكيل الأزهر الشريف، إن مؤتمر الحرية والمواطنة الذي عقده الأزهر أسقط مصطلح الأقليات، ولم يعد لدينا في مسلم ومسيحي، بل أصبحنا في مصر مواطنين مصريين، مضيفاً نتمنى أن تكون محافظة كفر الشيخ، دائما في تقدم وتطور بقيادة اللواء السيد نصر، ويجب أن تسير جميع المحافظات على نفس النهج في التقدم والتطور، ويجب الاهتمام بالخطاب الديني، وبيت العائلة خير دليل على الاهتمام بالخطاب الديني، وله أفرع متعدده على مستوى جمهورية مصر العربية، أهمها وأحدثها فرع محافظة كفر الشيخ، فالكثير من دول العالم يريدون الإطلاع على بيت العائلة، ليكون هناك نماذج على نفس النهج داخل هذه الدول.

أضاف شومان، خلال كلمته بمؤتمر "آمال وطموحات"، أنه عُقد من أجل الشباب، كامتداد لمؤتمرالشباب في شرم الشيخ، فالدولة المصرية تقود حربا حقيقة غير مسبوقه في التاريخ وليس الجيش، والشرطة فقط من يقوموا بهذه الحرب فالشعب وكل مؤسسات الدولة مشاركة في هذه الحرب ضد الإرهاب، والتطرف، ولعلها المرة الأولى التي نرى فيها حرب شاملة، لا تقتصرعلى موقع جغرافي، وأحد ولكن عدة مواقف.

تابع وكيل الأزهر الشريف، فهي حرب خطيرة تداهم مصر فالحروب الخارجية ذات جبهة محدده ومعروفة، وفي خلال فترات زمنية محددة، ولكن هذه الحرب التي تواجهها القوات المسلحة، في مواقع مختلفة داخل الدولة، وبؤر عديدة وندعوا الله لهم بالتوفيق، ففي الحقيقة هي حرب ضد دول كثيرة، فالضربات التى يتلقاها هؤلاء الارهابين داخل مصر تهزم دول أخرى، ونيابة عن العالم كله وكافة المؤسسات تقود مصر الحرب ضد التطرف والارهاب وهذا ليس غريبا على قواتنا المسلحة، والشباب هم نهضة مصر، وتطورها فهذه الدولة اذا سقطت او ضعفت فإن مستقبل الشباب قد تدمر فهم يركزون على الشباب فإحذروهم ولا تستمعوا لهؤلاء المفسدون فى الأرض.

واستحث وكيل الأزهر الشريف الشباب، بقوله: "يا شباب مصر أنتم على وعي تام مع دولتكم تسعون، لبنائها وتطورها، وهذا ما يناسب شباب مصرنا العظيمة، فقد أعلن الأزهر الشريف، إسقاط مصطلح الأقليات، وأعلن مصطلح المواطن المصري، فالجميع كامل المواطنة والانتماء.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة كتاب الوطن ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الوطن ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق