رئيس جامعة المنوفية يفتتح المؤتمر العلمى الـ18 لقسم طب وجراحة العين

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

افتتح الدكتور معوض الخولى رئيس جامعة المنوفية ، فعاليات المؤتمر السنوي الثامن عشر لقسم طب العين  بكلية طب جامعة المنوفية،  عشر الذي عقد تحت عنوان  "الجديد فى تشخيص وعلاج أمراض جراحة العيون".

شارك فى الافتتاح الدكتورأحمد  جمال الدين عميد الكلية، والدكتور حسين ندا نقيب الأطباء بالمنوفية والدكتور طه سرحان رئيس جمعية الدينى الرمدية المصرية والدكتور  عمر الشبراوي نائب رئيس الجمعية الرمدية  المصرية ،  وبرئاسة الدكتورة هدى السبكى رئيس قسم طب وجراحة العين، وحضر المؤتمر 400 من أطباء وأساتذة طب وجراحة العين بالجامعات المصرية ووزارة الصحة والتأمين الصحى الذي نظمته شركة ريفيرا لتنظيم  المؤتمرات والمعارض .

وأكد رئيس جامعة المنوفية ، علي أن جامعة المنوفية تهتم بالبحث العلمي، موضحا أن المؤتمرات والندوات وورش العمل فرصة لتبادل الخبرات والتقاء الأجيال لتدريب وتعليم شباب الأطباء، مؤكدا على أهمية التكامل والتعاون بين مقدمي الخدمة الصحية بالمحافظة للارتقاء بالخدمة الطبية المقدمة للمرضى .

وأوضح رئيس الجامعة الى أهمية أن يكون لهم هدف واحد  يسعون اليه بصدق النوايا وحسن الاداء ، وأشاد بقسم طب العين ومايمتلكله من  كوادر طبية تمتلك الخبرة والمهارة، مشيرا إلي أن الجامعة تحرص علي تنمية مهارات أعضاء هيئة التدريس من خلال التدريب المستمر لينعكس ذلك  ذلك علي طلاب الجامعة وخريجيها وطلاب الدراسات العليا، مشددا علي ضرورة الاهتمام بالمريض الغير قادرين وتقديم الدعم والعون لهم استقبالهم بجميع أقسام المستشفيات الجامعية تذليل كل العقبات لهم .

وأشاد عميد الكلية بالتعاون الدائم بين الكلية ونقابة الأطباء في تقديم الدعم العلمي وتدريب شباب الأطباء .وأوضح أن الكلية تشهد تطوير مستمر للعملية التعليمية حيث يتم مراجعة 32  قسم الامتحانات وتقييم نقاط الضعف والقوة وتم الانتهاء من عمل 10 بنوك أسئلة متكاملة تم مراجعتها بشكل دقيق .

وأشارت الدكتورة هدى السبكى رئيس القسم ورئيس المؤتمر ، إلى أن المؤتمر عقد  بالتعاون مع جمعية الدلتا الرمدية الإكلينيكية المصرية، والجمعية الرمدية المصرية    وناقش خلال  3 جلسات   20 بحثًا جديدًا حول الجديد فى علاج وجراحات أمراض العين وخاصة زراعة العدسات لتصحيح عيوب النظر والمواد الجديدة لحقن الجسم الزجاجى فى مرضى السكر إلى جانب دور السائل النخاعى فى تكوين المياه الزرقاء، كما تم خلال المؤتمر عرض حالات إكلينيكية لإصلاح وتجميل الجفون، وعلاج الكسل الوظيفي للعين في الأطفال  الي جانب عرص  20 حالة اكلينيكية صعبة التشخيص والعلاج  تم علاجها بجامعات  الدلتا .

وأوضح الدكتور حاتم مرعي ، مقرر المؤتمر، أن  المؤتمر خرج بالعديد من التوصيات وهى ضرورة اتخاذ الاحتياطات اللازمة فى حالات حقن الجسم الزجاجى فى مرضى السكر وتدريب أطباء العيون على طرق الحقن الصحيح تجنبًا لحدوث مضاعفات للمريض أثناء الحقن، كما أوصى المؤتمر بضرورة الاهتمام بقياس السائل النخاعى فى مرضى المياه الزرقاء، بالإضافة إلى إجراء الفحوصات اللازمة بدقة على القرنية قبل إجراء عمليات تصحيح الإبصار وقصر وضرورة  متابعة مرضى السكرى لتجنب حدوث مضاعفات بالعين، وضرورة التكامل العلمي بين أقسام طب العيون فى كليات الطب والمستشفيات التعليمية إلى جانب إنشاء عيادات متخصصة تمولها الجامعات فى الأفرع المختلفة لطب وجراحة العين والتعليم الإكلينيكي المستمر للأطباء .

وفي نهاية المؤتمر تم تكريم رئيس الجامعة وعميد كلية الطب وضيوف المؤتمر ورئيس المؤتمر  وأعضاء هيئة التدريس الذين تم ترقيتهم لدرجات علمية أعلي بالقسم.
 


 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق