شاشة كبيرة لنقل تعامد الشمس على وجه رمسيس فى معبدى أبو سمبل نظرا للإقبال

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

قال اللواء أحمد إبراهيم، محافظ أسوان، أنه نظراً للحضور السياحى والجماهيرى الكبير لمشاهدة تعامد الشمس على وجه تمثال الملك رمسيس الثانى فى معبدى أبو سمبل، تم نقل هذا الحدث العالمى الفريد على شاشة عملاقة، تم وضعها أمام المعبد لإتاحة مشاهدة لحظة التعامد لجميع الحضور بعيداً عن التزاحام والتكدس وهو الذى تزامن مع تقديم فقرات فنية للفرق المشاركة فى الفعاليات بساحة المعبد ليستمتع بذلك السائحين والزائرين.

وأشار محافظ أسوان فى تصريحات صحفية، اليوم الاثنين، إلى أنه تم اتخاذ العديد من إجراءات التنظيم والتأمين لتحقيق السيولة فى دخول وخروج المعبد، بالإضافة إلى تكثيف التواجد الأمنى داخل صحن المعبد وقدس الأقداس وهو الذى لاقى ارتياحاً من الأفواج السياحية والزائرين المصريين.

ومن جانبه، أوضح الأثرى عبد المنعم سعيد مدير عام أثار أسوان بأن ظاهرة تعامد الشمس على وجه الملك رمسيس الثانى تعد ظاهرة فريدة من نوعها حيث يبلغ عمرها 33 قرناً من الزمان والتى جسدت التقدم العلمى الذى توصل له القدماء المصريين، خاصة فى علم الفلك والنحت والتخطيط والهندسة والتصوير والدليل على ذلك الآثار والمبانى العريقة التى شيدوها فى كل مكان، مشيراً إلى أن هذه الآثار كانت شاهدة على حضارة عظيمة خلدها المصرى القديم فى هذه البقعة من العالم.

 

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق