الارشيف / محافظات / بوابة فيتو

بالصور.. تفاصيل مشروع الكتاكيت في أسوان

وصلت إلى محافظة أسوان شحنة كتاكيت مكونة من42 ألفا و740 كتكوتا قادمة من بريطانيا عبر طريق مطار أسوان الدولى،وهى الشحنة الأولى الخاصة بمشروع مزارع إنتاج جدود الدواجن التابع لمجموعة شركات الوادى القابضة بمصر والجاري تنفيذه بمنطقة توشكى جنوب أسوان باستثمارات تصل إلى 890 مليون جنيه.

ومن ناحيته، قال المهندس تونى فريجى رئيس مجلس إدارة مجموعة شركات الوادى إن الشركة حرصت على إقامة هذا المشروع العملاق بتوشكى نظرًا لما تتمتع به من المناخ الصحى والصافى والذي يساهم في ضمان إنتاج أحسن وأجود سلالات من جدود وأمهات الدواجن السليمة والخالية من أي أمراض مما يساهم بدوره في سد احتياجات السوق المحلى ويعمل على فتح أسواق جديدة له بالخارج.

وأضاف فيرجي أن الرؤية المستقبلية للمشروع ترتكز على الوصول إلى التمركزات الاستهلاكيةـ خارج الدلتا ومحاربة إنفلونزا الطيور بالبعد عن أماكن استيطانها، مشيرًا إلى أن المشروع يهدف إلى نقل مزارع الدواجن إلى الظهير الصحراوى للسيطرة على الأمراض الوبائية المستوطنة في الدلتا والتي تحدث بسبب عدم اتباع المربين شروط الأمان والبعد الوقائى بمزارعهم،والسيطرة على أمراض الدواجن التي تسبب أضرار مباشرة للمواطنين وتعزيز التجربة المحلية بأدوات يمكنها من رفع كفاءة واستغلال الموارد بالصعيد لتنمية القطاع الداجنى وأيضًا السوق بصعيد ودوره المباشر للأمن الغذائى.

أوضح فريجى أن مشروع الدواجن ينقسم لمرحلتين الأولى منه بدأت في أكتوبر 2016 على مساحة ألفي فدان لإقامة مزرعة الجدود للتسمين وهى عبارة عن ثماني مراحل داخلية كل مرحلة منها يوجد بها 5 عنابر تسع 42740 كتكوتا جيدا حيث تم الانتهاء من المرحلة الأولى بالفعل وجاهزة لاستقبال أول شحنة من كتاكيت الجدود وهى سلالات أصلية تصل تكلفتها المالية إلى 90 مليون جنيه.


وتابع: جار استكمال باقى محاور المرحلة الأولى بالمشروع، موضحًا بأن المرحلة الثانية للمشروع ستقام على مساحة 3 آلاف فدان وسيتم تخصيصها لأمهات التسمين على أن ينتهى المشروع بالكامل خلال ٥ سنوات ليصل حجم الإنتاج بالمشروع بعد الانتهاء من جميع مراحله إلى 4 ملايين من أمهات الدواجن بجانب 90 مليون كتكوت تسمين ليساهم كل ذلك في توفير 1260 فرصة عمل للشباب.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة كتاب بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا