نواب يرحبون برؤية "السيسي" الفترة القادمة حول "بناء الإنسان المصرى"

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

حملت كلمات الرئيس عبد الفتاح السيسى، فى خطابه التاريخى أمام مجلس النواب، بعد أداء اليمين الدستورية، ملامح خطة العمل خلال فترة الولاية الثانية، وتأتى فى مقدمتها بناء الإنسان المصرى وأعطاء أولوية لملفات وقضايا التعليم والصحة والثقافة، وذلك من خلال إطلاق حزمة من المشروعات والبرامج الكبرى على المستوى القومى والتى من شأنها الارتقاء بالإنسان المصرى بالإضافة إلى رسالته الهامة بأنه رئيساً لكافة المصريين سواء من اختلف أو اتفق معه بتأكيده أن مصر للجميع ولن يستثنى منها إلا من اختار العنف والإرهاب، الأمر الذى لاقى استحسانا وتأييد أعضاء مجلس النواب.

 

وفى هذا الصدد، من المتوقع أن تحيل هيئة مكتب مجلس النواب، برئاسة الدكتور على عبد العال، خطاب الرئيس عبد الفتاح السيسى، إلى اللجان النوعية بمجلس النواب، لدراسته.

 

بداية، وصف السيد الشريف، وكيل مجلس النواب، الجلسة الخاصة التى شهدت إلقاء الرئيس عبد الفتاح السيسى، أداء اليمين الدستورية أمام البرلمان وتلاها خطابا إلى الشعب، بـ"التاريخية"، لاسيما وأنه أول رئيس منتخب يدلى بالقسم أمام المجلس التشريعى منذ الثورة، لظروف عدم انعقاد المجالس النيابية وقتئذ، مشيرا إلى أن الجلسة تعد رسالة للعالم بأن مصر دولة مؤسسات ويعطى الهيئة والقوة لها.

 

وقال السيد الشريف، فى تصريح خاص لـ"اليوم السابع"، إن الرئيس عبد الفتاح السيسى وجه فى خطابة عدة رسائل يوضح الخطوط العريضة للعمل الفترة القادمة، لافتا إلى أنه من المتوقع أن تحيل هيئة مكتب المجلس خطاب الرئيس عبد الفتاح السيسى إلى اللجان النوعية المختلفة لدراسته بشكل جيد، وإعداد تقرير حوله، وبحث إذا تطلب الأمر إصدار تشريعات حول ما تضمنه من قضايا مهمة.

 

وأضاف السيد الشريف، أن أبرز ما تضمنته كلمة الرئيس حول خطة العمل خلال الفترة القادمة، والتى تعد استمراراً للخطى التى بدأها فى مرحلة ولايته الأولى، يتمثل فى التركيز على بناء الدولة المصرية المدينة الديمقراطية الحديثة التى تعتمد على الحريات والديمقراطية، ويعد المحور الأساسى فيها بناء "الإنسان المصرى"، ومكوناتها الصحة والتعليم الجديد والكرامة الإنسانية.

 

وتابع السيد الشريف، أن أحد القضايا المهمة التى تناولتها كلمة الرئيس السيسى يتمثل فى التأكيد على الرؤية الواضحة لسياسية مصر الخارجية التى تعتمد على ضرورة التكاتف جميعا لمكافحة الإرهاب، بالإضافة إلى دور مصر الخارجى على المستوى الإقليمى والعربى والأفريقى.

 

بدوره، قال الدكتور مجدى مرشد، أمين عام ائتلاف دعم مصر، إن خطاب الرئيس عبدالفتاح السيسى، أمام مجلس النواب، بعد أداء اليمين الدستورية أمام مجلس النواب عن ولايته الثانية، حمل عده رسائل إيجابية، واستقبلها النواب بالتصفيق الحاد.

 

وأضاف مجدى مرشد، أن الرئيس أكد خلال كلمته، على ملامح رؤية عمله الفترة القادمة، ولعل فى مقدمتها إعطاء أولوية لملفات التعليم والصحة والثقافة، لافتا إلى أن حديثه عن كونه رئيسا لكل المصريين تعكس مدى حرصه على مصالح شعبه.

 

وتابع أمين عام ائتلاف دعم مصر، أن الرئيس أكد فى خطابه استمراره فى التحدى وتحمل المسئولية تجاه شعبه، بالإضافة إلى مواصلة الجهود لمكافحة الإرهاب الأسود واستكمال البناء.

 

وأكد أمين عام ائتلاف دعم مصر، أن الائتلاف بالتأكيد سيناقش كلمة الرئيس عبد الفتاح السيسى، وإبراز الإيجابيات التى تضمنها خطابه، لا سيما وأن الرئيس أصر على مخاطبة الشعب من خلال نوابه.

 

وفيما يتعلق بموقف الحكومة بعد أداء الرئيس لليمين الدستورية، لفت النائب مجدى مرشد، أن الائتلاف لم يناقش تغيير الحكومة بعد، لاسيما أن ذلك الأمر اختصاص أصيل لرئيس الجمهورية بالبرلمان.

 

من جانبه، أكد اللواء كمال عامر، رئيس لجنة الدفاع والأمن القومى بمجلس النواب، أن جلسة أداء الرئيس السيسى، اليمين الدستورية أمام البرلمان، تاريخية وتعد رسالة للخارج والداخل كمزيج من التأكيد على حرص مصر على الديمقراطية وبين مشاعر الحب والتأييد من الشعب أجمع ونوابه للرئيس.

 

وقال رئيس لجنة الدفاع والأمن القومى بمجلس النواب، إن خطاب الرئيس أبرز ملامح العمل الفترة القادمة، ولعل فى مقدمتها التركيز على أهم عنصر وهو الإنسان المصرى، وبناء الإنسان المصرى لاسيما فيما يتعلق بمجالى التعليم والصحة.

 

وأضاف كمال عامر، أن خطاب الرئيس السيسى تضمن عدة رسائل مهمة فى مقدمتها أنه رئيسا للجميع على حد السواء، وأنه سيعمل مع الجميع لرفع شأن البلاد، ومحافظاً على العلاقات المتوازنة مع القوى الإقليمية والعالمية محققا آمال شعبة وتطلعاته.

 

ووصفت النائبة آمنة نصير، عضو مجلس النواب، خطاب الرئيس عبد الفتاح السيسى، أمام مجلس النواب، بعد أداء اليمين الدستورية أمام مجلس النواب عن ولايته الثانية، بـ"المسئول"، مشيرة إلى أن تناول الرئيس الحديث عن ملفات التعليم والصحة والتعامل مع الجيران من الدول يعبر عن إحساسه بالمسئولية تجاه مستقبل الأيام القادمة.

 

وقالت آمنة نصير، أن كلمة الرئيس السيسى بأنه رئيسا لكل المصريين المختلف والمتفق معاه، لها مغزى كبير، ليؤكد أنه رئيساً للجميع ويعتز بمصريته ويحمى وطنة، وهى مانعه جامعه، وتنحى بشكل غير مباشر من لا يهتم بمصلحة البلاد.

 

وفى سياق متصل، كشف النائب محمد عمارة، عضو مجلس النواب، والذى ألقى قصيدة أمام الرئيس عبد الفتاح السيسى، أثناء خطابه الموجه للشعب خلال الجلسة الخاصة المنعقدة اليوم، السبت، وبعد أداءه اليمين الدستورية، عن كواليس هذه القصيدة، والتى تحمل عنوان "تعيشى يا مصر".

 

وقال النائب محمد عمارة إنه ظل أسبوعا يكتب هذه القصيدة حتى يلقيها خلال الجلسة الخاصة المخصصة لأداء الرئيس عبد الفتاح السيسى، اليمين الدستورية، وذلك حبا فيه، مشيرا إلى أنه سلمها إلى وزير الداخلية اللواء مجدى عبد الغفار، مطالبا إياها أن يسلمها إلى الرئيس عبد الفتاح السيسى شخصيا.

 

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق