"بدراي" يتقدم باستجواب ضد الحكومة لتعمدها تجاهل البرلمان

الوطن 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أكد النائب محمد بدراوي رئيس الكتلة البرلمانية لحزب الحركة الوطنية المصرية، أنه سيتقدم باستجواب جديد للحكومة جراء إصرارها وتعمدها تجاهل البرلمان وإصدار قرارات اقتصادية متتالية بالمخالفة للدستور.

وأضاف بدراوي في بيان صدر عنه، أن الحكومة أصدرت مؤخرًا سندات دولارية بمبلغ 4 مليارات دولار، دون العرض على مجلس النواب مخالفة بذلك المادة 127 من الدستور، والتي تنص على "لا يجوز للسلطة التنفيذية الاقتراض أو الحصول على تمويل أو الارتباط بمشروع غير مدرج في الموازنة العامة المعتمدة يترتب علية إنفاق مبالغ من الخزانة العامة للدولة لمدة مقبلة إلا بعد موافقة مجلس النواب".

وأشار رئيس الكتلة البرلمانية لحزب الحركة الوطنية المصرية، أنها ليست المرة الأولى التى تخالف فيها الحكومة الدستور وقد سبق وأن حصلت على قرض صندوق النقد الدولي، وكذلك سبق وأن أصدرت سندات سابقة دون الرجوع لمجلس النواب مما يستوجب استدعاء الحكومة ومسائلتها بخصوص مخالفة المادة 127 من الدستور وخاصة بعد ارتفاع الدين الخارجي لأكثر من 80.8 مليار دولار حسب آخر بيانات صادرة من البنك المركزي، مشددًا على أنه بعد إصدار هذه السندات سيرتفع الدين الخارجي حاليا لأكثر من 85 مليار دولار مما يستوجب ضرورة مراجعة مجلس النواب للحكومة، حيث إن هذا الإصدار غير مصرح به من المجلس، وكذلك للتنبية بخطورة الدين الخارجي والداخلي وعدم التزام الحكومة بنصوص الدستور والقانون مما سوف يجعلنا نلجأ إلى استجواب الحكومة بخصوص هذا الملف الهام والخطير.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة كتاب الوطن ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الوطن ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق