محمد المسعود فى بيان للبرلمان: شركات أجنبية تزور علامة القطن المصرى

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

تقدم النائب محمد المسعود ببيان عاجل بشأن تزوير شركة هندية عملاقة علامة القطن المصرى الممتاز ووضعها على منتجات الشركة الأقل جودة طبعا، الأمر الذى كشف أن عشرات الشركات الأجنبية تزور علامة القطن المصرى، لتبيع غزولا ومنتجات يتهافت عليها السوق العالمى، نظرا لما يتميز به المحصول التاريخى لمصر من طول الألياف ودقتها ومتانتها، مما استحق عليه لقب الذهب الأبيض.

وأضاف المسعود فى بيان له اليوم الأحد: " هذا بالإضافة إلى أن محصول القطن المصرى شهد أكبر تراجع فى تاريخه الممتد أكثر من مائة عام، من حيث مساحة الرقعة المزروعة والأصناف النادرة الجيدة التى نتميز بها وسط كبار زارعى الأقطان فى العالم.

وتابع المسعود:" العالم كله يتهافت على القطن المصرى وأى مساحات يمكن زراعتها بالأصناف النادرة الجيدة التى نتميز بها ستحقق مكسبا كبيرا وتسهم فى اعتدال الميزان التجارى وستحقق دخلا للبلاد من العملات الأجنبية وستعيد لمحصول مصرى رئيسى ازدهاره، فلماذا لا تستثمر الدولة فى الفلاحين وفى محصول القطن؟ لماذا لا توجد خطة طموحة لاستعادة العرش العالمى الذى فقدناه لتحقيق مكاسب بالجملة.

وطالب المسعود بالدعم الحقيقي لمزارعى القطن، كونهم أحد عناصر النهضة، وعليهم يمكن أن تنعقد الآمال فى أن نعدل الميزان التجارى المائل، فما المانع أن يكون دعم القطن المصرى وزراعته مشروعنا القومى إلى جوار الاكتفاء الذاتى من القمح والمحاصيل الزراعية الأخرى التى اشتهرنا بها وذكرت بها مصر فى القرآن الكريم ونريد دعم الفلاحين والزراعة المصرية بشكل عام، فهم خط دفاعنا الأول وبدون رعايتهم نتكبد مليارات الدولارات فى استيراد كل ما نأكل، هل نستطيع أن نكون على قدر التحدى بأن نطور زراعتنا وأن نحافظ على محاصيلنا التاريخية، لتحقيق مصادر كبيرة للدخل مع مواجهة مخاطر.

 

 

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق