نائب وزير التعليم العالى: معهد تيودور له الفضل فى القضاء على البلهارسيا

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

قال الدكتور عصام خميس، نائب وزير التعليم العالى والبحث العلمى، خلال افتتاح المؤتمر العاشر الذى ينظمه معهد تيودور، ومستشفى بوجون بفرنسا، إن هذا الاجتماع يأتى لمناقشة الأمراض التى لها علاقة بالكبد والالتهاب الكبدى الوبائى، والجهاز الهضمى.

 

وأضاف نائب وزير التعليم العالى، أن هناك كوكبة من العلماء فى هذا التخصص، وأن مرور 10 سنوات دلالة على أن هذا النوع من التعاون هو تعاون ناجح ومثمر.

 

وقال: "عندما نقول مثمر لابد أن يكون له مخرجات، ومخرجاته التى لمسناها كوزارة التعليم العالى والبحث العلمى، ومن خلال مشاركتنا فى الافتتاح لمرات عديدة "ثالث مرة" أن لدينا عددا كبيرا من المشروعات البحثية بينهما نتج عنها أبحاث علمية منشورة فى الدوريات العالمية، ونتج عنه أننا أرسلنا عددا كبيرا من الأطباء المصريين للتدريب هناك فى الأقسام المختلفة بالمستشفى.

 

وأشار الدكتور عصام خميس إلى أنه يتم إرسال الأساتذة أيضا هناك لتبادل الخبرات، موضحا أن معهد تيودور هو أحد المعاهد التى كان لها الفضل فى تصميم ووضع خطة للقضاء على البلهارسيا، وهو أيضا أحد المعاهد الهامة التى لها دور كبير فى علاج فيروس سى، موضحا أن الكبد الوبائى سى يعانى منه 150 مليون مريض على مستوى العالم، وأن مستشفى بوجون بفرنسا اشترك فى وضع الخطة للقضاء على فيروس C ، مشيرا إلى أن المستشفى طالب بإجراء المزيد من الدراسات ، وتقييم المرضى.

 

وقال إنه بشهادة الخبراء بمستشفى بوجون بفرنسا فإن مصر أصبحت نموذجا يحتذى به فى القضاء على فيروس سى، ومواجهة هذا المرض الخطير، مضيفا أن وزارة التعليم العالى والبحث العلمى ترحب بهذا التعاون المشترك بين مستشفى بوجون بفرنسا، ومعهد تيودور بلهارس، حيث يشمل هذا التعاون إجراء الأبحاث المشتركة بين الجانبين، وإرسال شباب الأطباء للالتحاق بالمستشفى، والتدريب هناك ونسعى أن يستمر هذا البروتوكول وأن يمتد بقوة ، موضحا أن فرنسا بينها وبين مصر علاقات قوية منذ زمن طويل وحتى الآن وستستمر.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق