عرض خرائط القرى الأكثر فقرا فى اجتماع مبادرة "حياة كريمة"

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

أكدت الدكتورة غادة والى وزيرة التضامن أهمية تنسيق الجهود مع مؤسسات المجتمع المدنى فيما يتعلق بمبادرة الرئيس السيسى "حياة كريمة"، مبينة أن هدف المبادرة تنمويًا وليس خيريًا، لخلق تنمية مستدامة، عن طريق إتاحة العمل وتشغيل الشباب فى القرى، وتحسين بيئة السكن والمعيشة فى القرى.

وقالت، فى مداخلة هاتفية لـ"هذا الصباح"، الذى تقدمه أسماء مصطفى ويذاع على "إكسترا نيوز"، إن اجتماع اليوم مع مؤسسات المجتمع المدنى هدفه دراسة كيفية تنفيذ مبادرة الرئيس عبد الفتاح السيسى "حياة كريمة"، مشيرة إلى أن مبادرات الرئيس تستهدف حياة كريمة للمواطن المصرى وتستهدف أيضًا استنهاض جهود المجتمع المدنى وتركيزها على تحسين جودة الحياة للمواطن.

وحول جدول أعمال الاجتماع، أضافت: سنعرض فى الاجتماع بعض خرائط القرى الأكثر فقرًا وتحديد الأبعاد وتوضيح بياناتها لمؤسسات المجتمع المدنى من أجل دعم كل مصرى له الحق فى حياة كريمة، كاشفة عن توافر بيانات 32 مليون مواطن تقدموا بطلب دعم نقدى من الدولة لمساندتهم.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق