سياسة / بوابة فيتو

«مستقبل وطن» يبحث مصير «الرجل الثاني»

غلق باب الترشح على رئاسة حزب مستقبل وطن

بعد الانتهاء من المؤتمر العام الأول لحزب مستقبل وطن والذي أعلن فوز المهندس أشرف رشاد لفترة رئاسية ثانية للحزب، بعدما عزف الجميع عن الترشح أمامه؛ وأعلن المؤتمر العام فوز رشاد بالتزكية، وتجديد الثقة فيه رئيسا لمستقبل وطن لدورة ثانية، لم يعلن الحزب من حينها عن اختيار القيادات الأخرى بالحزب وخاصة الأمين العام للحزب والذي يعد الرجل الثانى بالحزب بعد الرئيس، والذي غاب لفترة طويلة بعد تولى المهندس أشرف رشاد رئاسة الحزب، بعدما تقدم رئيس الحزب السابق ومؤسسة محمد بدران باستقالته من رئاسة الحزب.

أمين عام
حيث كان يشغل المهندس أشرف رشاد منصب الأمين العام لمستقبل وطن، وكان الرجل الثاني بالحزب بعد رئيسه في هذا التوقيت محمد بدران، لكنه بعد استقالة محمد بدران صعد رشاد سريعا ليكون الرجل الأول، وظل رشاد رئيسا للحزب، لحين انعقاد المؤتمر العام الأول الذي يتم من خلاله انتخاب رئيس الحزب، وظلت هذه الفترة دون وجود الرجل الثانى وهو الأمين العام للحزب، أي ظل هذا المنصب فارغا، دون تنصيبه.

وقبل إجراء المؤتمر العام للحزب بعدة أيام أصدر المهندس أشرف رشاد رئيس الحزب، قرارا باختيار عمرو محمد عماد أمين مساعد التنظيم بالحزب، قائما بأعمال الأمين العام للحزب، ومارس عمرو عماد الصلاحيات المتعلقة بمنصب الأمين العام، والتي تنظمها اللائحة والأعراف الحزبية، لحين انتهاء المؤتمر العام للحزب، ليقوم بمهام الأمين العام للحزب لمدة معينة أو لعدة أيام لحين إجراء الانتخابات وفقا للائحة الحزب، وبعد الانتهاء من الانتخابات تنتهى مهامه.

ويعد الأمين العام لمستقبل وطن وفقا للائحة يتم تنصيبه وفقا لاختيارات رئيس الحزب بعد انتخابه من خلال المؤتمر العام الذي عقد، لكنه حتى الآن لم يتم اختياره، وأيضا هناك بعض المناصب التنظيمية بالحزب لم يتم تنصيبها حتى الآن هي الأخرى. أما منصب الرئيس فهو منصب أساسى. 

وهناك تساؤلات عديدة داخل الحزب حاليا مثل هل سيتم خلال الفترة المقبلة البدء في إجراءات وتنصيب القيادات الأخرى وخاصة بعد انتهاء المؤتمر العام الذي انتخب رئيس الحزب، أم ستظل هناك مناصب شاغرة دون تسكين.

ويقول المهندس محمد الضبع القيادى بحزب مستقبل وطن، ومسئول العلاقات العامة، إن الحزب لديه الكثير من المناصب القيادية في الأمانة المركزية في المحافظات وليس منصب الأمين العام وحده، لافتا إلى أن الفترة المقبلة ستشهد الكثير من التغييرات في المناصب القيادية بالحزب.

وأضاف الضبع إلى أن منصب الأمين العام للحزب بالتحديد يتم البحث فيه حاليا داخل الحزب بشكل عميق ودراسة كبيرة، مشيرا إلى أن المهندس أشرف رشاد رئيس الحزب، سيدرس الأمر بالتفصيل، وبكل الطرق، ومن سيتم ترشيحه إلى هذا المنصب الحساس، والرجل الثانى لحزب مستقبل وطن.

وتابع الضبع إلى أن منصب الأمين العام للحزب يتم من خلال التعيين من قبل رئيس الحزب وليس بالانتخاب، كما يتوقعه البعض ووفقا للائحة الحزب الداخلية، لافتا إلى أنه يتم النظر أيضا في الأمانات المركزية للحزب، وفى جميع المناصب الجديدة، وسيتم شغل هذه المناصب قريبا ولن يستغرق الأمر فترة كبيرة.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة كتاب بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا