«دينية النواب» تناقش مشكلات العاملين في المعاهد الأزهرية

بوابة فيتو 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

«دينية النواب» تلزم علماء الدين بالحصول على تصريح قبل الظهور بالإعلام

ناقشت لجنة الشئون الدينية والأوقاف في مجلس النواب، خلال اجتماعها مساء اليوم الإثنين، برئاسة الدكتور أسامة العبد، طلبات الإحاطة المقدمة من بعض النواب بشأن عدم الاستجابة لنقل الموظفين والمدرسين والعاملين بالمعاهد الأزهرية إلى أماكنهم القريبة من محل إقامتهم في محافظات (الدقهلية، الشرقية، دمياط، بورسعيد، الإسكندرية).

وقال النائب أحمد همام، أحد المتقدمين بطلب إحاطة، إن هناك من الموظفين والمدرسين بالمعاهد الأزهرية ببورسعيد ودمياط والشرقية، مر عليهم 5 سنوات في الاغتراب ولم يتم نقلهم إلى الدقهلية، وهذا يتنافى مع قرار الإمام الأكبر وأيضا مبدأ لم شمل الأسرة.

فيما قال النائب هشام الحصرى، في طلب الإحاطة المقدم منه، إنه تم تعيين العديد من أبناء محافظة الدقهلية كمدرسين وإداريين وعمال بالمعاهد الأزهرية خارج محافظاتهم، وخاصة في محافظتى دمياط وبورسعيد، وقد سبق وأن تقدموا بطلبات عديدة لنقلهم إلى محافظتهم وكان رد الأزهر أن النقل بعد مرور خمس سنوات من استلام العمل، وقد مر الآن أكثر من خمس سنوات على تعيينهم ولم يتم نقلهم حتى الآن، الأمر الذي أضر بهم ماديا ومعنويا، حيث أن مرتباتهم لا تكفى فتح منزلين الأول بمحل إقامتهم والثانى بمحل عملهم.
من جانبه، رد الشيخ صالح عباس جمعة، رئيس قطاع المعاهد الأزهرية، قائلا: "هذه الحالة تعتبر تم نقلها طالما مر عليها أكثر من خمس سنوات، ونقر بما يتعرضون له من معاناة، لكن من لم يمضى 5 أعوام ندعه للظروف وللصالح العام، ولا أحد يرضى أن يحدث خلل في العملية التعليمية، ونبذل كل الجهود لحدوث نهضة تعليمية بالأزهر الشريف".

فيما قال الدكتور أسامة العبد، رئيس لجنة الشئون الدينية: "لا أحد يقبل أن يحدث خلل في العملية التعليمية، وكلنا نهدف إلى المحافظة على التعليم الأزهرى ومكانة الأزهر الشريف".

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق