اتحاد أمهات مصر يرفض إلغاء تشعيب "علمى رياضة وعلوم" فى نظام الثانوية المعدلة

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أعلنت عبير أحمد مؤسس اتحاد أمهات مصر للنهوض بالتعليم، عن رفض أغلب أولياء الأمور إلغاء نظام التشعيب لعلمى علوم ورياضة فى الثانوية العامة المعدلة المقرر تطبيقها العام المقبل، بينما رحب عدد قليل بهذا النظام.

 

وقالت عبير، فى بيان إن أولياء الأمور الرافضين إلغاء التشعيب يرون أن ميول الطالب لابد أن تؤخذ فى الاعتبار ولا يمكن إجبار الطالب علي مذاكرة الرياضة وهو غير راغب فيها، وفى المقابل لا يمكن إجبار الطالب على مذاكرة العلوم وهو لا يرغبها، قائلين :" كل طالب حر فيما يرغب، كما أن المناهج كبيرة وصعبة جدا، والتجربة تم تطبيقها سابقا وفشلت".

 

وأضافت عبير أن أولياء الأمور يرفضون إلزام وإجبار الطالب علي مذاكرة مواد شعبتي العلمي علوم والعلمي رياضة، لأن فيه ظلم وإرهاق للطالب وأسرته أيضا لصعوبة المناهج وقصر الفترة الزمنية للعام الدراسي، مستطردين: " لية الطالب يضيع الوقت فى مذاكرة حاجات هو مش بيحبها ولا بيقدر يفهمها، وبدل ما يركز على اللى بيحبه يضيع الوقت فى محاولة الفهم وهذا يقلل درجات كثيرة وقد يتحطم نفسياً، وهذا بخلاف مضاعفات الدروس الخصوصية".

 

وعبر عدد كبير من أولياء الأمور عن غضبهم ورفضهم لنظام إلغاء الشعبتين في الثانوية العامة الجديدة، علي صفحة اتحاد أمهات مصر للنهوض بالتعليم علي الفيس بوك، منها: "مش كويس طبعا لأن غالبية الطلبه اللى بيدخلو علوم مش بيحبو الرياضة، وهربانين منها، وكذلك اللى بيدخل رياضه هربان من الأحياء".

 

وأشارت عبير إلى أن هناك عدد قليل من أولياء الأمور يرحبون بإلغاء التشعيب، ويرونه فرصة للطالب فى دراسة جميع مواد العلوم التى علي سبيل الثقافة، وبالنسبة للميول فستظهر عند درجات الطالب فى كل مادة وسيلتحق بالجامعه بناء على أعلى الدرجات التى تبين ميول الطالب للشئ الذى يحبه، مؤكدين أنه نظام ممتاز ويسمح للطالب الالتحاق بأى كلية يرغب فيها سواء رياضة أو علوم.

 

وفي سياق متصل، اشتكى عدد من أولياء الأمور من امتداد المواد فى نظام الثانوية الجديد التراكمية، خاصة أن المناهج كبيرة وترهق الطلاب طوال العام قائلين :" الدفعة الأولى التى ستطبق عليها الثانوية التراكمية مش فئران تجارب ".

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق