عضو مجمع البحوث الإسلامية: المحافظة على الأوطان تسبق المحافظة على الأديان

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أكد الدكتور عبد الله النجار عضو مجمع البحوث الإسلامية، أن للمؤسسات الدينية دور كبير وهام فى دعم مبدأ المواطنة وكيفية محاربة الجماعات والأفراد أعداء الوطن من تجار الدين، مضيفًا أن المحافظة على الأوطان تسبق المحافظة على الأديان، وهذا متفق عليه عقلا وشرعا، لأنه لن يكون هناك عبادة صحيحة إلا بوجود وطن آمن ومستقر، موضحًا أنه لا يوجد تصارع أو تصادم بين الأديان فى قضية المواطنة، لأن لها معنى ومفهوم ثابت وواضح.

 

جاء ذلك خلال كلمته بالجلسة الرابعة بمؤتمر الشباب، الذى تنظمه محافظة القاهرة، بحضور المهندس عاطف عبد الحميد محافظ القاهرة، تحت عنوان المؤسسات التعليمية ودورها فى دعم ثقافة المواطنة، وبحضور الدكتور ممدوح الدماطى وزير الآثار السابق، والدكتور عبد الله النجار عضو مجمع البحوث الإسلامية، والدكتور حسام بدراوى، وممثلا عن رئيس جامعة الأزهر.

 

واختتم كلمته موضحًا أن الرئيس السيسي نجح فى انتشال البلاد وإنقاذها من براثن جماعات حاولت تدمير الوطن وكذلك كان هناك شعب واعى خلف جيشه الوطنى فى حماية الوطن من قوى الشر والإرهاب.

 

فيما أشار الدكتور جابر نصار رئيس جامعة القاهرة السابق، إلى أن الدولة تسعى جاهدة لدعم وتطوير التعليم الجامعى وقبل الجامعى، وأنه يجب محاصرة قيم التطرف والإرهاب فى التعليم وهو أمر ليس بالسهل، وأن مصر دائمًا تواجه الإرهاب وصوره بالقوى الناعمة التى تكون ضد الإنغلاق وداعمة للمواطنة كمبدأ أساسى مكون للشخصية المصرية، مثل الفن والثقافة.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق