مصر وألمانيا يتبادلان مذكرات دبلوماسية لتقوية التعاون التنموى بين البلدين

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

قام سفير المانيا بالقاهرة، يوليوس جيورج لوى، ووزيرة الاستثمار والتعاون الدولي، سحر نصر، بتبادل المذكرات الدبلوماسية الخاصة باتفاقية تضع أساس جديد لعمل مكاتب مؤسسات التعاون التنموي في مصر، وهى الهيئة الألمانية للتعاون الدولى (GIZ) والبنك الألماني للتعمير (KFW).

وبحسب بيان صادر عن السفارة الألمانية، اليوم الخميس، فإن الاتفاقية، والتي تنتظر تصديق مجلس النواب في مصر عليها، سوف تنظم عمل هذه الهيئات، التي تقوم بتنفيذ مشاريع التعاون التنموي مع مصر، ممثلة للحكومة الألمانية.  يصل حجم هذه المشاريع إلى أكثر من 1،6 مليار يورو في صورة منح و قروض.

وأعرب  لوي عن شكره لنصر، لدعمها لهذه الخطوة الهامة، موضحا أن تنفيذ هذه الاتفاقية سوف يضع أساس قوي للعمل اليومي لمؤسسات التعاون التنموي مع مصر مما يدعم الإصلاح الاقتصادي و التنمية الاقتصادية في مصر.

وأكد السفير الألمانى على دعم ألمانيا الثابت لبرنامج الاصلاح الاقتصادى الطموح الذي تتبناه مصر، مشيرا أن ألمانيا تدعم هذا البرنامج ليس فقط باعتبارها عضو هام فى مجلسى إدارة البنك الدولى و صندوق النقد الدولى، ولكن كذلك من خلال مساعدات على المستوى الثنائى تشمل دعم مالى للميزانية المصرية يصل إلى 225 مليون يورو، و الذى تم دفعه لمصر فى بداية العام الجارى.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق