«يوم حلو وعشرة مر».. العلاقة العاطفية بين «الدلو» و«الجدي»

التحرير الإخبـاري 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

على مواقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك، تويتر"، تداول بعض رواده أسباب فشل العلاقة العاطفية بين "الدلو" و"الجدي"، منهم من قال إفصاح "الجدي" عن مشاعره دون التفكير جيدا في الحياة المستقبلية سبب كاف لفشل العلاقة بينه وبين أى برج، وآخر وضح أن الظروف الاقتصادية التى يعاني من الدلو دائما قد تكون سببا رئيسيا لفشله عاطفيا، والأكثر وصف العلاقة بينهما بـ"يوم حلو وعشرة مر" لعدم توافق البرجين عاطفيا.

أسباب كثيرة تجعل العلاقة بين «الدلو» و«الجدي» يوم حلو وعشرة مر.. ولعل أبرزها

1- "الدلو" و"الجدي" مختلفان فى كل شىء، يرغبان طوال الوقت التعلم من بعضهما، مما يفسح لهما مجال الحديث والتطرق إلى الأمور الخاصة، لكن ينتهي بهما المطاف إلى ما إذا كانا يريدان نفس الشىء أم لا، ورغم اختلافهما الكبير فى أسلوب الحياة والتفكير فإنهما يجدان طريقا لنجاح علاقتهما معا لوقت طويل، بسبب الإحسان المتبادل.

2- الدلو والجدي لديهما قائمة من الأحلام والطموحات، ويسعيان دائما لتحقيقها، لكن الدلو يسعى إلى الإنسانية والسعادة المطلقة، والجدي يريد تحقيق النجاح الدنيوي وجمع الأموال، لذلك تقف دوافعهما عائقا أمامهما.

صورة أرشيفية

3- الدلو والجدي يعملان بشكل أفضل معا عندما يكونان زميلين فى وظيفة واحدة، لكن مع الوقت تحدث بينهما خلافات كثيرة، لأن الدلو متحمس للعمل ولديه أفكار ورؤية واضحة عكس الجدي الذى يحتاج إلى محفز وأوامر، وينتهي الحال بينهما بصراعات وغيرة.

4- الدلو يعطي طوال الوقت النصائح والانتقادات لمن حوله ويريد أن يسير المقربون منه على نهجه فى كل شىء عمل أو علاقات اجتماعية ويريد التغيير الجذرى دائما، وهذا ما يخيف الجدي الذي يسعى إلى الاستقرار والحياة الآمنة بالمال الكثير والعمل المستقر والبعد عن المنتقدين لطبيعته.

صورة أرشيفية

5- ينجذب الجدي إلى الدلو لصفاته (متألق.. حسن الحديث.. إنساني.. مخلص) لكنه لا يستطيع التقرب له أكثر لفقدان الدلو الرزانة والوضوح فى المشاعر، الدلو لا أحد يفهم فيما يفكر وردود أفعاله غير متوقعة.

6- يرفض الدلو التغيير من أجل إرضاء الجدي، ويسعى الجدي إلى الكمال الذى لا يحاول الدلو الوصول إليه أبدا لكون الفوضوية والحرية مبادئ فى حياته.  

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة كتاب التحرير الإخبـاري ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من التحرير الإخبـاري ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق