مشرد مسن لـ«صدى البلد»: «الكلاب أحن عليّ من البني آدمين».. فيديو

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
على الأرصفة في الشوارع، يعيش الرجل العجوز "صابر" ليواجه ما آلت إليه حالته بعد هذه السنوات، حر الصيف وبرودة الشتاء لا تمنعه من النوم على الرصيف، يمر أمامه العشرات يوميا غير مبالين به، لم يجد من يحنو عليه من البشر.

يعيش عم صابر أحمد مشردًا في الشوارع منذ أكثر من 5 سنوات، يعيش تحت كوبري الساحل، بعد أن أقدمت زوجته على طرده من منزله بعد الطلاق، ما دفع المسن لاتخاذ الشارع كمقر إقامة دائم منذ ذلك الوقت، واتخاذ الكلاب أصدقاء له.

في البداية يقول عم صابر لـ"صدى البلد": "الناس سيباني قاعد مع الكلاب، أنا قاعد لوحدي وتعبان، بقالي 5 سنين قاعد في الشارع، محدش بيسأل عليا غير الكلاب هي احن عليا من أي إنسان".

عم صابر كان له مسكن وأسرة وطالبته زوجته بالطلاق وبعدها تم طرده من مسكنه، ليقطع به أبناؤه، ليتخذ من الشارع سكنا له ومن المارة والكلاب أهله وأصدقائه.

يبحث العجوز عن قوت يومه وسط بقايا الطعام في القمامة، يقتسمها مع الكلاب، معتبرهم أصدقاؤه يشاركهم كل شيء، وحتى فرشته التي ينام عليها وغطاءه.

يعيش الرجل العجوز بنفس راضية وروح قنوعه، لا يطمح سوى بأربعة جدران يحمونه من تقلبات الجو، غرفة في منزل أو حتى دار مسنين، ليلقى رعاية في أواخر أيامه.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق