سر طائرة مختفية بحثت عنها 3 دول ولم تجدها.. أكثر الاختفاءات غموضًا في العالم

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
رفضًا للإقرار بفشل محاولات البحث عن الطائرة الماليزية المفقودة "إم إتش 370"، تحدى فريق بحث أمريكي كل الظروف الطبيعية وغير الطبيعية التي كانت السبب في اختفاء الطائرة اللغز، وقرر تمديد مهمته ليقوم بالبحث في منطقة أخرى.

ويأتي تحدى الفريق الأمريكي بعد عدم عثوره على أي أثر للطائرة في منطقة البحث الرئيسية التي يعتقد أنها غرقت بها، وهو ما يجعلها من أغرب حالات اختفاء الطائرات على الإطلاق.

وقالت شبكة اي بي سي الأمريكية، إن المهمة المستحيلة على مايبدو تدخل مرحلتها الأخيرة هذا الأسبوع، لتكمل بذلك نحو 4 سنوات على اختفاء الطائرة.

واختفت طائرة تابعة للخطوط الجوية الماليزية عن أجهزة الرادار وعلى متنها 239 شخصا، وهي في الطريق من كوالالمبور إلى بكين، في الثامن من مارس عام 2014، في واحدة من أكثر حوادث الطيران غموضا في العالم.

وفي يناير عام 2017، أنهت أستراليا والصين وماليزيا عملية بحث غير ناجحة تكلفت 159.88 مليون دولار، على مساحة 120 ألف كيلومتر مربع في المحيط الهندي، رغم أن المحققين حثوا السلطات على توسيع نطاق البحث 25 ألف كيلومتر مربع شمال منطقة البحث.

ومنذ يناير الماضي، بدأت شركة أمريكية بحثها في مساحة 80 ألف كيلومتر مربع بالمحيط الهندي بحثا عن أي أثر للطائرة.

وقال أوليفر بلونكت المدير التنفيذي لشركة "أوشن إنفنيتي" الأمريكية التي تقوم بمهام البحث حاليا، إن الشركة مصممة على العثور على الطائرة.

وطبقا للعقد بين الشركة والحكومة الماليزية، فإن "أوشن إنفنيتي" لديها 90 يوم عمل للعثور على الطائرة، ولن تتقاضى أجرها البالغ نحو 70 مليون دولار، إلا إذا نجحت في مهمتها.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق