أسهل طريقة لإعداد كعك العيد.. فيديو وصور

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
بدونه لا تكتمل فرحة العيد، ينتظره الجميع لإدخال البهجة على ذويهم لتناوله هو ومشتقاته بملازمة مشروب الشاى باللبن، ويفضل البعض إعداده بالمنازل لعجنه بالطرق اليدوية الخاصة بالكعك والبسكويت والغريبة والبيتى فور وعلى النقيض من يرى في شرائه من محلات الحلوى والمخابز توفيرًا للوقت، فضلا عن جودة مذاقه مقارنة بـ"اليدوي".

أجرت عدسة "صدى البلد" معايشة بأحد محال الحلوى لخطوات إعداد عجائن كعك العيد مرورًا بالتسوية، والكشف عن الفروق بين الطرق اليدوية، والآلية.

"السرعة والجودة اللى بتفرق بين الآلى واليدوى" ليؤكد الحاج أبو كريم، صاحب محل حلويات، وجود بعض الاختلافات بطرق إعداد كعك العيد والخاصة بالماكينات الآلية متمثلة بإنجاز للوقت، وجودة المذاق نظرا لضبط المقادير بخلاف اليدوى.

وعن طرق التسوية، قال "أبو كريم"، فى حديثه لـ"صدى البلد"، إن الغريبة تحتاج أقل درجة للتسوية 140 درجة مئوية، يليها الكعك 150 مئوية، البيتى فور 170 مئوية، أما البسكويت 180 مئوية وخلال ساعة وتسويتها بحد أقصى خلال ساعة.

وأما بالنسبة للأسعار والإقبال على الشراء، فيسجل الكعك 65 جنيها، البسكويت 60 جنيها، البيتي فور السابليه 80 جنيها، المنين، القرص 28 جنيها، منوها بإقبال المواطنين على الشراء منذ منتصف رمضان.

وفي سياق متصل، يتابع الشيف أشرف سهولة إنجاز كعك العيد بسهولة بالماكينة الآلية، فما عليك سوى وضع كمية وفيرة من العجين وتمريرها على فوهة الماكينة ويتم تشكيلها بأعداد وفيرة بعد مرور ثوانٍ معدودة بخلاف اليدوى والذى يتطلب مجهودا أكبر لخبز العجين وتشكيله.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق