"س و ج" 6 أسئلة تشرح دور الصحة فى تأمين طلاب الثانوية طوال الامتحانات

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

بدأت وزارة الصحة والسكان تطبيق خطة طوارئ شاملة لتأمين فترة امتحانات الثانوية العامة شملت رفع درجة الاستعداد القصوى بالمستشفيات ومديريات الشئون الصحية ومنع الإجازات بجميع المستشفيات بالجمهورية.

 

"اليوم السابع" يستعرض فى س و ج، أهم تفاصيل التأمين الطبى للطلاب طوال فترة امتحانات الثانوية العامة.

 

1- ما محاور خطة طوارئ وزارة الصحة لتأمين امتحانات الثانوية العامة؟

تشمل رفع درجة الاستعداد بالمستشفيات ومديريات الصحة مع تجهيز فرق الانتشار السريع من أطباء الرعاية الحرجه والعاجلة، إضافة إلى تحديد مستشفيات الإخلاء ودعم المستشفيات بأطباء فرق الانتشار السريع المركزية.

2- هل تم تزويد المستشفيات بالأدوية والمستلزمات الطبية لرعاية الحالات المرضية بامتحانات الثانوية ؟

نعم تم تدعيم المستشفيات بالأدوية والمستلزمات والتجهيزات، وتوفير كميات من أكياس الدم ومشتقاته، ورفع درجة الاستعداد بغرفة العمليات المركزية فى المحافظات تحسبًا لأى طوارئ.

3- من يتابع خطة التأمين الطبى لطلاب الثانوية العامة ؟

يتابع تنفيذها غرفة الطوارئ والأزمات بالوزارة برئاسة الدكتور خالد الخطيب رئيس قطاع الرعاية الحرجة والعاجلة، حتى انتهاء فترة الامتحانات.

4- كم عدد سيارات الإسعاف التى تؤمن المدارس تحسبا للحالات المرضية ؟

تم الدفع بــ 1245 سيارة إسعاف على مستوى الجمهورية لتأمين لجان الامتحانات داخل المحافظات والدفع  سيارة إسعاف لتأمين لجان النظام والمراقبة و 13 سيارة إسعاف لتأمين لجان تقدير الدرجات.

5- هل وجهت وزارة الصحة أى تحذيرات للمستشفيات بعد تطبيق خطة التأمين الطبى ؟

تم التنبيه على جميع المستشفيات بمراجعة التجهيزات الطبية والأدوية الإضافية والمستلزمات الطبية واستكمال الناقص منها مع وضع كمية احتياطية من الأدوية والمستلزمات الطبية بمخازن الإدارة المركزية للرعاية الحرجة والعاجلة لسهولة الوصول إليها عند الحاجة.

6- ماذا عن الإجراءات التى اتخذتها الوزارة لتأمين طلاب الثانوية طبيا بالمحافظات ؟

تم التأكيد على مديريات الشئون الصحية برفع درجة استعداد فريق الانتشار السريع بكل محافظة والذى يتكون من 8 أطباء، 3 منهم تخصص جراحة عامة و 2 عناية مركزة و 2 تخدير و طبيب عناية قلب و6 تمريض، لتقديم الدعم لأى من مستشفيات المحافظة أو المحافظات المجاورة عند الضرورة، بالإضافة إلى التنسيق مع المستشفيات الجامعية بكل محافظة، ودعم بعض المستشفيات بفرق الانتشار الطبى السريع بمختلف المحافظات للتأمين الطبى والدعم الطارئ عند حدوث أزمات بأى مكان على مستوى الجمهورية.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق