نائب وزير الصحة: نحتاج لإجراء مسح جديد لمعرفة نسب الختان بمصر

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

قال طارق توفيق، نائب وزير الصحة للسكان، إن في حاجة لإجراء مسح خاص عن نسب الختان لأن أخر إحصائية كان في 2014، موضحًا أن «المسح يقوم به أشخاص مدربون، ونريد معرفة هل هناك استجابة من الناس، وزيادة للوعي بخطر الختان أم لا».

وأضاف في مداخلة هاتفية لبرنامج «رأي عام» على قناة «TEN»، مع عمرو عبدالحميد، أن «ختان الإناث موجود من السنغال إلى إرتريا، واليمن وأماكن في كردستان العراق، وباكستان، وباقي الدول ليس بها أي ختان»، موضحًا أن هناك ٢٠٠ مليون فتاة يتعرضون لخطر ختان الإناث.

وأعلن أهم التزامات مصر للقضاء على ختان الإناث وهى، تجريم ختان الإناث عام ٢٠٠٨، وتغليظ العقوبات عام ٢٠١٦ من جنحة إلى جناية، ودور وزير الصحة والسكان في اقتراح وتمرير القانون، وصدور كتاب دورى صادر من مكتب وزير الصحة عام ٢٠١٧ بإلزام جميع المنشآت الصحية لإبلاغ الشرطة عند إستقبال حالات ختان الإناث، وأيضا إصدار كتاب دورى لإنقاذ القانون من العضو العام يتضمن الخطوات اللازمة للتحقيق في بلاغات ختان الإناث، والتزام المؤسسات الدينية الإسلامية والمسيحية باعتبار موقفها الرافض لجريمة ختان الإناث، وموافقة المجلس الأعلى للجامعات على دمج مكون قضية ختان الإناث في مناهج كليات الطب، وإلتزام المؤسسات الإعلامية القومية والخاصة بنشر أخبار حوادث ختان الإناث.

وأوضح أن «قنا أكثر محافظة بمصر بها ختان إناث، وهي عادة اجتماعية ليس لها أساس ديني أو علمي، وتمارس منذ الآلاف السنين، وتغيير السلوك للمواطن شيء ليس سهلًا».

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة كتاب المصرى اليوم ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المصرى اليوم ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق