اخبار مصر اليوم / المصرى اليوم

البشير يواجه الاحتجاجات بلجنة «زيادة الأجور»

اشترك لتصلك أهم الأخبار

أصدر الرئيس السودانى، عمر البشير، قرارا، السبت، بتشكيل لجنة لزيادة الأجور، فى محاولة لاحتواء الاحتجاجات الشعبية المتصاعدة منذ أيام، فيما ارتفع سعر الدولار فى السوق السوداء إلى 34 جنيها سودانيا بعد تعويم العملة.

وجاء قرار البشير بعد الإجراءات الاقتصادية الأخيرة فى بلاده، حيث أقرت موازنة عام 2018 رفع الدعم الحكومى كليا عن القمح ما أدى لمضاعفة أسعار الخبز، ورفع الدولار الجمركى إلى 18 جنيها بدلا من 6 جنيهات، وهو ما أسفر عن موجة غلاء أدت لخروج احتجاجات.

كانت وزارة المالية السودانية زادت الرواتب بنسبة تتراوح بين 11% و55% وفقا للدرجات الوظيفية، فى موازنة عام 2017، وعندها كان يبلغ الحد الأدنى للرواتب نحو 450 جنيها.

وسجل الدولار الأمريكى، الجمعة، رقما غير مسبوق فى السوق السوداء، حيث وصل إلى 34 جنيهاً، وتوقع المتعاملون أن يواصل الدولار الارتفاع خلال الأسبوع الجارى، بسبب قلة العرض وزيادة الطلب، مبينين أن الإجراءات الاقتصادية التى أقرتها الحكومة بتحريك سعر الدولار الجمركى إلى 18 جنيهاً خلقت إحساساً بأن سعر الدولار سيرتفع فى السوق الموازية، الأمر الذى جعل من يمتلكون عملات صعبة يحجمون عن تحويلها لجنيهات سودانية.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة كتاب المصرى اليوم ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المصرى اليوم ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا