"الطويل": جهود مصر بإفريقيا قادرة على وأد النزاع بين شمال وجنوب السودان

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
قالت أمانى الطويل المتخصصة بالشأن الإفريقي، إن مشاركة مصر رفيعة المستوى بمجلس التحرير الوطنى الشعبية لتحرير السودان، يعد خطوة متقدمة من جانبها اتساقًا مع جهودها الحثيثة لدعم واستقرار جنوب السودان.

وأضافت "الطويل"، فى تصريحات لـ"صدى البلد"، أن الجهود المصرية لها فاعلية فى إنهاء محاولات النزاع وقادرة على إحداث التوازن بين شمال وجنوب السودان، باعتبار أن إفريقيا تمثل بؤرة اهتمامات مصر.

وافتتح الرئيس سيلفاكير، رئيس جمهورية جنوب السودان، أعمال مجلس التحرير الوطنى للحركة الشعبية لتحرير السودان، بمشاركة سامح شكرى وزير الخارجية نيابة عن الرئيس عبد الفتاح السيسي.

وتأتى المشاركة المصرية فى إطار الجهود المتواصلة لتحقيق السلام والاستقرار فى جنوب السودان، حيث قدمت مصر الدعم لمبادرة الرئيس سلفاكير لإنشاء لجنة تسيير الحوار الوطنى، فضلا عن استضافتها لمباحثات مسار آروشا، لإعادة توحيد الحركة الشعبية، ومشاركتها فى رعاية تلك المباحثات بالتعاون مع أوغندا.

ويعد مجلس التحرير الوطنى ثانى أعلى جهاز فى الحركة الشعبية لتحرير السودان بعد المكتب السياسى، ويتكون من 170 عضوا ممثلين للولايات المختلفة فى جنوب السودان.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق