طارق شوقي يشرح المهارات التي ستميز خريج نظام التعليم الجديد.. صور

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أعلن الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، عن مواصفات خريج التعليم قبل الجامعي في نظام التعليم الجديد المقرر تطبيقه من العام الدراسي القادم.

حيث قال الوزير في تصريحات له عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك": إن خريج نظام التعليم الجديد سيتميز بـ مزايا ، حيث إنه سيكون: مفكرًا ومبدعًا، ومستمرًا في التعليم والتعلم، ومتعايشًا مع الآخرين، وقائدًا فعالاً ومقودًا إيجابيًا، ومعتزًا بوطنه وتراثه ومتمسك بقيمه، ولديه القدرة التنافسية، ومؤمنًا بقيم العمل، ومحققًا لمبادئ ريادة الأعمال..

وأوضح الوزير أن خريج نظام التعليم الجديد سيكون مفكرا ومبدعا لأنه سيستخدم مهارات التفكير الناقد في التعامل مع البيانات، حيث سيفحص الأدلة ويكتشف المغالطات ويبرر الحجج، كما سيستخدم خطوات التفكير العلمي في حل المشكلات التي تواجهه على المستويات الذاتية والوظيفية والاجتماعية، ويجرب حلولاً إبداعية للمشكلات، ويستخدك مهارات التفكير الإبداعي وإنتاج ونشر معرفة جديدة في المجالات التوعية والأكاديمية تتسم بالجودة.

وأضاف الوزير أن الخريج سيكون مستمرًا في التعليم والتعلم، لأنه سيمتلك مهارات وآليات التعلم الذاتية عبر وسائط تقليدية ورقمية متنوعة بغية تطوير أدائه على المستويين الشخصي والوظيفي، كما سيمتلك ويستخدم مهارات الاستقصاء، ويؤمن بقيم التعليم والتعلم .

أما عن ميزة التعايش مع الآخرين، فقد أكد الوزير أن خريج النظام التعليمي الجديد سيكتسبها لأنه سيمتلك مهارات الحوار والتواصل والعمل مع الآخرين باختلاف توجهاتهم وأفكارهم، كما سيمتلك المرونة التي تسمح له بقبول الاختلاف، وسيمتلك أيضًا مهارات المسئولية الفردية والجماعية.

وأوضح الوزير أن خريج التعليم الجديد سيمتلك خصائص القائد الفعال من خلال اكتساب مهارات التخطيط والتنفيذ والمتابعة واستثمار الموارد البشرية والمادية المتاحة، مع الاستقلالية والتأثير في الآخرين، كما أنه سيمتلك مهارات العمل كعضو في فريق ويتعلم المشاركة والمسئولية وتنفيذ التعليمات والتوجيهات واحترام تنفيذ اللوائح والقوانين، وسيمتلك مهارات المبادرة والتوجيه الذاتي والإنتاجية والمساءلة، ويمتلك مهارات صناعة واتخاذ القرار وفق معطيات وبيانات صادقة مع متابعة تنفيذ القرار ميدانيًا.

وأشار الوزير إلى أن خريج التعليم الجديد سيكون معتزًا بوطنه وتراثه، وسيتقن لغته القومية ويحترم قيم الأديان السماوية ويقدر رموز الوطن ويحترم آثار وتراث بلاده ويحافظ عليها.

وأضاف الوزير أن خريج نظام التعليم الجديد سيكون لديه القدرة على التنافسية، حيث سيوظف المعارف والمهارات المهنية والحياتية للمنافسة في سوق العمل، وسيوظف تكنولوجيا المعلومات والاتصالات للبحث عن كل جديد في مجال تخصصه، وسينمي ذاته وقدراته لاختيار التخصصات المهنية المناسبة له، وسيتم المهام العملية لمهنته والمهام المكلف بها بمرونة وإتقان، ويتقن أساسيات الأمان والسلامة والصحة المهنية، ويتمكن من المهارات الأساسية للحفاظ على سلامة الغذاء، وسيحافظ على البيئة المحيطة وحمايتها من التلوث.

وقال الوزير: إن خريج التعليم الجديد سيحترم آداب وأخلاقيات العمل المهني، ويمتلك الإصرار والمثابرة والالتزام في مجال تخصصه، وسيتمكن من مهارات إعداد دراسات الجدوى والمبادرة للمشروعات المرتبطة بمجال تخصصه، وسيمتلك مبادئ وثقافة العمل الحر، وسيخلق فرص عمل لنفسه وللآخرين.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق