8 معلومات عن مشروع إنشاء فروع للجامعات الأجنبية بمصر

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
وافق مجلس الوزراء على مشروع قانون بشأن إنشاء فروع للجامعات الأجنبية داخل جمهورية مصر العربية وتنظيم المؤسسات الجامعية، خاصة الجامعات المقرر إنشاؤها داخل العاصمة الإدارية الجديدة، والتي تبدأ الدراسة بها سبتمبر المقبل، المقدم من قبل وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، وتم إحالة هذا القانون لمجلس الدولة، ويرصد صدى البلد 8 معلومات عن هذا القانون.

1- الشهادة الصادرة ستكون مشتركة أو مزدوجة بين الجانب المصري والجانب الأجنبي، وستكون الدرجة العلمية المعطاه تبعًا للجامعة الأم.

2- القانون يسمح لوزارة التعليم العالي وضع ضوابط الإنشاء والالتزام بالمعايير للجامعات الأجنبية، ولكنها لن تتدخل في معايير نظم القبول.

3- استقلالية فروع الجامعات الأجنبية في مصر.

4- المصروفات الدراسية بتلك الجامعات ستكون بالجنيه المصرية بالنسبة للطلاب المصريين أما الوافدين فستكون المصروفات بالدولار.

5- يسمح بتقليل الطلاب المغتربين المصريين بالخارج، مما يسمح بالدراسة داخل مصر والحصول على الشهادة الأكاديمية المشتركة أو المزدوجة وفق الأفرع الأجنبية.

6- فروع الجامعات بالعاصمة الإدارية الجديدة تعمل على تخصصات معينة، ولن تعطى وزارة التعليم العالي ترخيصا لجامعات جديدة إلا التى معها توءمة مع جامعات تفيد بالفعل منظومة التعليم.

7- تأتي الجامعات المقرر إنشاؤها بالعاصمة الإدارية على النحو التالي:

* مجمع الجامعات الأوروبية بالعاصمة الإدارية الجديدة، المكون من 5 جامعات أوروبية منها جامعة النمسا، ويقام المجمع على مساحة 80 فدانًا، ويضم كليات: "تكنولوجيا المعلومات، وعلوم البيولوجيا الإلكترونية، والهندسة، والصيدلة، والتكنولوجيا الحيوية، والتصميم المعماري والتخطيط العمراني، والفنون والعلوم الإنسانية، وإدارة الاعمال، والاقتصاد والعلوم السياسية، والإعلام".

* مجمع الجامعات الكندية: يتم إنشاؤه على مساحة 30 فدانًا، ويضم كليات: "العلوم، والصيدلة، والهندسة، والتجارة والإدارة، والآداب والعلوم الاجتماعية، والاتصالات والتصميم، والدراسات العليا والدراسات المهنية".

* مجمع الجامعة المجرية: يقام على مساحة 30 فدانًا، ويضم كليات: "تكنولوجيا المعلومات، وعلوم البيولوجيا الإلكترونية، والهندسة، والصيدلة والتكنولوجيا الحيوية، والتصميم المعماري والتخطيط العمرانى، والفنون والعلوم الإنسانية، وإدارة الأعمال، والاقتصاد والعلوم السياسية، والإعلام".

*مدينة العلوم والابتكار بالعاصمة الجديدة: وتضم مراكز بحثية متطورة في: "البيوتكنولوجي، والطاقة المتجددة والذرية، والزراعة واستدامة الغذاء، المياه، والهواء، وتدوير النفايات، وتطبيقات الاتصالات والتكنولوجيا المتطورة، والذكاء الاصطناعي، ورفع كفاءة المشروعات الصناعية، والخلايا الجذعية والجينات".

8- عدد الجامعات وصل حتى الآن إلى 6 جامعات دولية بالعاصمة، ومجلس إدارة العاصمة الإدارية ليس لديها أي دخل في ماهية هذه الجامعات، ووزارة التعليم العالي هي الجهة المسئولة على إنشاء تلك الجامعات، ويجب الحصول على الموافقة المبدئية من الوزارة لتخصيص قطع الأراضي للجامعات شرطًا للتواجد بالعاصمة الإدارية، وتتم المناقشة في التخطيط الهندسي فيما سمى الشروط الابتدائية للشروط الموضوعة بالدولة من الجهات المعنية.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق