السباعي: قانون الإعاقة الجديد يزيد الإتجار بالسيارات بشكل أوسع

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

قال حسن السباعي، مؤسس الحركة المصرية لتمكين ذوى الإعاقة، إن قانون الإعاقة يتضمن حصول المعاق -إعاقة حركية- على سيارة معفاة الجمارك ومُعفاة القيمة المضافة وبتعديل قانون الإعاقة أصبح لأى معاق أياً كانت إعاقته حق فى الحصول على سيارة وذلك سيفتح المجال للإتجار بهذه السيارات بشكل أوسع.

وأكد "السباعى" فى تصريحات خاصة لـ "صدى البلد" أن قانون حظر بيع السيارات المعفاة من الجمارك لأصحاب الإعاقة مدة أربع سنوات للحد من ظاهرة الإتجار بها ليس هو الحل؛ لأن المعاق يقوم ببيعها أو استبدالها بعد مرور الأربع سنوات ويجب تغليظ العقوبة واقترانها بالحبس ودفع غرامة مالية.

وتابع أن استغلال المعاق فى حد ذاته يعتبر قضية يعاقب عليها القانون والإتجار قضية أخرى، بالإضافة إلى ضرورة تحمل من قام بالشراء بدفع قيمة الضريبة المضافة كاملة بعد الشراء، وأشار إلى ضرورة تسهيل إجراءات استبدال السيارة للمعاق فى حالة تلفها والموافقة على عمل المعاق كسائق لسيارته كوسيلة للعمل وتحسين الدخل.

يأتى ذلك بعد موافقة مجلس النواب، في جلسته العامة الصباحية، المنعقدة الآن برئاسة الدكتور علي عبد العال، على المادة 31 من مشروع قانون حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة، بشأن إعفاءات الرسوم والإعفاءات الجمركية لسيارات ذوي الإعاقة. 

وبحسب نص مشروع القانون، تنص المادة 31 من القانون على أن: "تُعفى من رسوم التراخيص المقررة قانونًا، تراخيص إقامة أى مبنى أياً كان نوعه بغرض تخصيصه لخدمة الأشخاص ذوي الإعاقة، وتُعفى من رسوم التراخيص المقررة عند تعديل مبنى قائم بهدف تسهيل استخدام حركة الأشخاص ذوى الإعاقة، وذلك في قيمة هذا التعديل فقط.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق