قبرصية من أصول مصرية تروي قصة اشتياقها للإسكندرية بعد 30 سنة غياب

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
قالت ديسبينا أنتونيادو، احد ابناء الجالية القبرصية المشاركة في أسبوع العودة للجذور، إنها ولدت وتربت في الإسكندرية لأسرة قبرصية الأصل، ومازلت أتذكر زملائي بالمدرسة اليونانية هنا.

وأضافت خلال زيارة للمقبرة اليونانية بالاسكندرية، ضمن أسبوع العودة للجذور الذي تنظمه وزارة الهجرة أنا أعشق تراب الإسكندرية ومنذ أكثر من 30 عاما لم أحضر إلى مصر، واليوم أشعر أنني ولدت من جديد، شكرا لوزارة الهجرة على إحياء الجذور".

فيما رحب الجميع بالوفد اليوناني والقبرصي، معربين عن تمنياتهم للوفد بقضاء رحلة سعيدة في الإسكندرية وعودتهم لزيارتها مرات أخرى عديدة.

وقام الوفد بزيارة منطقة المقابر اليونانية بحي الشاطبي أيضا، حيث أن عددا من أعضاء الوفد لهم أقارب وأصدقاء قدامى تم دفنهم بها.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق