ننشر تفاصيل توقيع الكهرباء لاتفاقية شراء الطاقة مع شركة أكواباور الدولية

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
شهد اليوم الخميس الدكتور مصطفى مدبولى رئيس مجلس الوزراء والدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء والطاقة المتجددة، مراسم توقيع اتفاقية شراء الطاقة لمشروع محطة توليد كهرباء الأقصر ذات الدورة المركبة قدرة 2250 ميجاوات بنظام الـ BOO وذلك بين الشركة المصرية لنقل الكهرباء وشركة أكوا باور الدولية.

ويأتي ذلك تأكيدًا لتوجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسى لتنمية الصعيد وفى إطار الخطة القومية لتطوير شبكة الكهرباء بما يتماشى مع محاور التنمية بالخطة الاستراتيجية 2030 والاهتمام الذي توليه وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة لإضافة قدرات جديدة إلى الشبكة لمواجهة التطور والاحتياج المتزايد للطاقة الكهربية لمشروعات محاور التنمية بصعيد مصر.

وتعد مشاركة شركة أكواباور الدولية فى هذا المشروع تأكيدًا على اهتمام قطاع الكهرباء والطاقة المتجددة بجذب وتشجيع القطاع الخاص للمشاركة فى تنفيذ مشروعاته، كما تعد تأكيدًا أيضًا على ثقة القطاع الخاص ًفى نجاح قطاع الكهرباء فى إدارة مشروعاته على أرض مصر وكذلك فى قوة الاقتصاد المصري في جذب الاستثمارات العربية والأجنبية لتنفيذ مشروعات قومية في مجال المرافق العامة دون تحمل خزانة الدولة القيمة الاسمية لتنفيذ محطات الطاقة والتي تصل الي 2,3 مليار دولار لهذا المشروع.

وأوضح الدكتور شاكر أن هذا المشروع الذى يتم إنشاؤه بنظام الـ BOO والمدرج بخطة الدولة يتماشى مع المخطط العام لقطاع الكهرباء والطاقة لإتاحة المجال للقطاع الخاص للمشاركة في إنتاج الكهرباء منذ إقامة محطات سيدى كرير والعين السخنة وبورسعيد.

وأضاف أن لهذا المشروع دور هام فى تأمين وتدعيم لمصادر التغذية الكهربائية بصعيد مصر نظرًا لنمو الأحمال.

كما يساعد المشروع أيضًا على تنمية المجتمع بصعيد مصر وخلق فرص عمل مباشرة وغير مباشرة بالمنطقة تصل إلى حوالي 3000 فرصة عمل من مهندسين وفنيين وعمالة.

هذا بالإضافة إلى إضافة استثمارات خارجية مباشرة "2,3 مليار دولار" مما يساهم في زيادة نمو الاقتصاد المصرى معتمدًا على المشروعات القومية ومساهمة القطاع الخاص.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق