رسالة دكتوراة لضابط أمن مركزي تدعو لتفعيل عقوبة العمل بدلا من الحبس

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

حصل المقدم سامى سمير اليماني، الضابط بقطاع الأمن المركزي، على درجة الدكتوراة في علوم الشرطة بتقدير جيد جدًا مع مرتبة الشرف، وأشرف عليها الدكتور نبيل حلمى أستاذ القانون الدولي العام، عن كيفية تفعيل عقوبة العمل في خدمة المجتمع.

وخلال الرسالة قدم الباحث نموذجا مقترحاً لكيفية تنفيذ العقوبة وطريقة وإجراءات التنفيذ، مستفيدًا مع تجربة أكثر من 20 دولة على مستوى العالم ما بين دول غربية ودول عربية. 

وقدم الباحث فى الرسالة مشروع قانون خاصا بهذه العقوبة الجديدة مكوناً من 11 مادة.

وأثار الباحث الآثار الإيجابية لتنفيذ عقوبة العمل في خدمة المجتمع في مصر وقدرتها في الحد من مشكلة تكدس السجون فى مصر وما لها من قدرة على الاستفادة من الأيدي العاملة المعطلة في السجون المصرية فى المشروعات القومية لتحويلها لأيد منتجة وكيفية معالجة الانحراف الإجرامي بالعمل المجاني التطوعي للمجتمع.

كما أكد "اليمانى" أن عقوبة العمل في خدمة المجتمع تمثل مشروعا قوميا لا يقل عن أي مشروع تنموي في مصر، مشيرًا إلى أن هناك آليات مقترحة لكيفية تنفيذ العقوبة في ظل الظروف الاجتماعية والاقتصادية والأمنية فى المجتمع المصري.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق