السياحة: سانت كاترين للسلام العالمي بداية لاهتمام أكثر بالمزارات الثقافية

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

قال إسلام نبيل، مدير مكتب تنشيط السياحة بجنوب سيناء، إن ملتقى سانت كاترين للسلام العالمي "هنا نصلي" المقرر انطلاقه، اليوم الخميس، يعد انطلاقة حقيقية نحو الاهتمام أكثر بالمقاصد والمزارات الثقافية بمدينة خاصة وبمحافظة جنوب سيناء بشكل عام.

وأكد اسلام في تصريح لـ"صدي البلد" أن الملتقي نعتبره إعلاناً عن خلق منتج سياحي جديد يهتم بالسياحة الثقافية والتاريخية؛ لتلبية رغبات الأسواق السياحية الجديدة التي بدأت مصر الاعتماد عليها مؤخرا لسد الفجوة التي تركتها الجنسيات الأخري لتوقفها عن تسيير الطيران العارض إلى جنوب سيناء.

وأشار مدير مكتب تنشيط السياحة بجنوب سيناء إلي دير سانت كاترين وجبل موسي، وشهرتهما العالمية، واللذان نستطيع من خلالهما خلق برامج سياحية تهتم بالسياحة الثقافية تقدم كوجبة دسمة للسائح، بالإضافة إلى استغلال لباقي الآثار والتراث الملموس الذي يحيط بسانت كاترين مثل دير وكاتدرائية وادي فيران والطور.

وأوضح أن وزارة السياحة تشارك في الملتقي، حيث من المقرر أن يمثل المهندس أحمد يوسف رئيس هيئة تنشيط السياحة في الاحتفالية انطلاق المؤتمر.

وشرح اسلام الاهمية التاريخية لابرز مناطق جنوب سيناء قائلا: إن هناك طريقا تاريخيا يربط بين وادي فيران والطور، استُخدم من قبل الحجاج الأوروبيين المسيحيين، حيث كانوا يتوافدون الي مصر عبر ميناء الإسكندرية للوصول إلى ميناء السويس وبحرا الي ميناء الطور.

وأوضح أن الحجاج المسلمين كانوا يتشاركون رحلاتهم مع الحجاج المسيحيين حتي الوصول الي ميناء الطور، ثم يتوجهون إلى الأراضي المقدسة بالمملكة العربية السعودية.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق