اخبار مصر اليوم / اليوم السابع

عضو ائتلاف "دعم مصر": الدستور ليس قرآنا كى لا يُسْمَح بتعديل بعض مواده

قال النائب محمود الصعيدى، عضو ائتلاف دعم ، إن الدستور ليس قرآنا كى لا يُسْمَح بتعديل بعض مواده، موضّحًا أن المناخ الذى أُعَدَّ فيه الدستور ليس كالمناخ الذى تعيشه مصر الآن، وبالتالى فالدستور عمل بشرى ولا بد من تعديل بعض مواده.

 

وأضاف عضو ائتلاف دعم مصر، فى تصريحاتٍ لـ"اليوم السابع"، أن دستور 2012 أعد بشكل توافقى، ولم يراع الظروف التى تعيشها البلاد فى ذلك التوقيت، وبالتالى لابد أن تعديل بعض مواده بما يتوافق مع الظروف الحالية للدولة المصرية.

 

وعن طبيعة المواد التى تحتاج لتعديل، أشار عضو ائتلاف دعم مصر، إلى أنه لا يمكن تحديد عدد المواد أو فى أى باب من الدستور يمكن أن يكون التعديل.

 

وحول طريقة تعديل بعض مواد الدستور، أوضح عضو ائتلاف دعم مصر، أن التعديل يكون من خلال طلب مُقَدَّم من عدد معين من نواب البرلمان، وعند موافقة الأغلبية يُسْمَح بمناقشة تعديل مواد الدستور، وحال موافقة البرلمان يُطْرَح الأمر لاستفتاء شعبى.

 

كان الدكتور على عبد العال، رئيس مجلس النواب، قد قال على هامش مناقشته رسالة دكتوراة بجامعة المنصورة، إن دستور 2014 توافقى وبعض نصوصه تحتاج للتعديل، ولا يمكن استمراره على المدى البعيد.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة كتاب اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا