لجنة الدراما تشارك في وضع استراتيجية فنية لمواجهة الإرهاب

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
عقدت لجنة الدراما بالمجلس الأعلى لتنظيم الإعلام برئاسة المخرج محمد فاضل وبحضور الدكتورة هدى زكريا ونادية مبروك ومجدى لاشين، اجتماعا لبحث وضع استراتيجية فنية لمواجهة الإرهاب وبناء الإنسان المصري.

وشارك في الاجتماع، كل من أعضاء لجنة الدراما عمر عبد العزيز رئيس اتحاد النقابات الفنية والناقدة خيرية البشلاوى ونبيل الجوهرى سكرتير نقابة المهن السينمائية والكاتب السيناريست، هاني كمال والفنان أيمن عزب عضو مجلس ادارة نقابة المهن التمثيلية وأحمد عبد الغنى المتحدث الإعلامى لصندوق مكافحة الإدمان ومختار رمضان مدير الادارة القانونية لصندوق مكافحة علاج الإدمان والتعاطي .

واستعرض أعضاء اللجنة في بداية الاجتماع ما ورد في خطاب الرئيس عبد الفتاح السيسي أمام مجلس النواب في جلسة حلف اليمين، والذي أكد خلاله على أن ولايته الثانية تستهدف بناء الإنسان المصري من خلال الاستثمار في نواحي التعليم والصحة والثقافة وفي سبيل الوصول إلى ذلك.

وطالب الحاضرون بضرورة قيام تجمع منتقى من المفكرين وأساتذة الاجتماع السياسي وعلم النفس الجماهيري والاعلام والمثقفين، بوضع استراتيجية للثقافة والفنون والإعلام، وربط ذلك بالتعليم في مراحله المختلفة.

وأكد أعضاء اللجنة، البيان السابق عن الاجتماع السابق متضمنا نتائج الرصد بالمجلس الأعلى مما عرض خلال الاسبوع الاول من شهر رمضان وملاحظات أعضاء اللجنة وما جاء في خطاب صندوق مكافحة الإدمان والتعاطى، معاودين المطالبة بضرورة إعمال القانون وتفعيل ما جاء بالبروتوكول الموقع بين المجلس والصندوق بتاريخ 12 سبتمبر 2017.

وأوصت اللجنة بضرورة الإسراع بإصدار قرار من المجلس الأعلى لإيقاف عرض المسلسلات المتجاوزة لحين تنفيذ ملاحظات الصندوق المستندة الي القوانين والبروتوكولات والاتفاق الإطاري مع منظمة الصحة العالمية .

كما أوصت بإصدار قرار بمنع عرض الأعمال الدرامية التي تركز على تقديم العنف، وبشكل يشجع الشباب على ارتكابه بتجميل صورته باستخدام الوسائل الفنية المبهرة، وجعل (البطل ) يجنى ثمارا نتيجة هذا العنف.

واتفقت اللجنة على البدء عقب نهاية شهر رمضان مباشرة في التحضير لإقامة عدة مؤتمرات متخصصة مع كل العناصر المشاركة للدراما التليفزيونية، والمبدعين واساتذة المبدعين ومنتجين، ومسؤولي قنوات العروض الدرامية، وأساتذة الإعلام النقد الفني والاجتماع السياسي، لوضع استراتيجية لهذا الفن المحبب الي الجماهير العريضة والمؤثر فيها.

وتهدف هذه الاستراتيجية إلى التنسيق مع معارك الوطن الانية ضد الإرهاب، وإبراز الجهود الكبيرة للتنمية الاقتصادية والعمرانية وإصلاح التعليم وبناء الإنسان المصري، وعرض المعوقات التى تعطل تحقيق هذه الأهداف مما يؤدى الى إطلاق الطاقة الإيجابية للمشاهدين، دون أى تدخل في حرية المبدع _مؤلفا ومخرجا _فى اختيار موضوعه أو أسلوب معالجته؛ فى إلاطار العريض لهذه الاستراتيجية التي يتوافق عليها كل أبناء الوطن.

كما عاودت اللجنة مطالباتها بضرورة إنشاء جهاز قياس رأى عام، يختص أحد فروعه بالدراما التليفزيونية، ويتمتع بالاستقلالية والشفافية والمصداقية حتى يسد الطريق على مدعي الاحصائيات من مكاتب متخصصة فى هذا النوع من البيانات غير الحقيقية وكذلك الاستفتاءات “الإعلامية الإعلانية" التى تقوم بها بعض المواقع والقنوات التلفزيونية والإذاعية والصحف والمجلات؛ والتي يكون كثير منها غير مبنى على الأسس العلمية لقياس الرأى العام؛ مما قد يؤثر سلبا على توجيه المواطنين وتكوين تقييم غير غير حقيقي لما يشاهدونه.

واتفقت اللجنة على دعوة نخبة من المهتمين بمتابعة الدراما التلفزيونية؛ لحضور اجتماع اللجنة القادم يوم الأحد الموافق 10/6/2018 وذلك للتعرف على وجهه نظرهم فيما شاهدوه من دراما تلفزيونية خلال شهر رمضان وكذلك الاستماع إلى مقترحاتهم للتطوير والارتقاء بفن الدراما التلفزيونية وصناعتها .

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق