عرب وعالم / عرب / بوابة فيتو

الأمم المتحدة: تراجع التدخل الدولي يتيح تنظيم انتخابات في ليبيا

رئيس سلوفينيا السابق: الأمم المتحد تعقد المزيد من اتفاقيات السلام

حث المبعوث الأممي الخاص إلى ليبيا غسان سلامة سلطات البلاد على عدم تفويت الفرصة التي يتيحها تراجع "التدخل الدولي" لتنظيم انتخابات عامة في البلاد في العام المقبل.

وأعرب المبعوث الأممي، أثناء مؤتمر صحفي عقده اليوم السبت على هامش مؤتمر "الحوار المتوسطي" الدولي في روما، عن أمله في أن تتم تهيئة الظروف الملائمة لإجراء انتخابات وطنية في غضون عدة أشهر، داعيا الفرقاء الليبيين إلى انتهاز فرصة للعمل معا دون تدخل خارجي.

وشدد المبعوث الأممي على ضرورة أن يتجاوز الليبيون الخلافات القائمة بينهم ويتحولوا، مع تراجع هذا الدعم الخارجي، إلى التعاون على بناء مؤسسات ثابتة لدولتهم.

تجدر الإشارة إلى أن سلامة طرح في سبتمبر المنصرم خطة لإجراء انتخابات تشريعية ورئاسية بحلول العام المقبل، في محاولة لإنهاء الاضطرابات السياسية التي تهز البلاد منذ سقوط نظام معمر القذافي في عام 2011.

وشدد المبعوث غير مرة على ضرورة صياغة دستور جديد يتم الاستفتاء عليه قبل الانتخابات، داعيا إلى عقد مؤتمر وطني لتوحيد صفوف كافة اللاعبين الأساسيين داخل البلاد.

يذكر أن ليبيا لا تزال تعاني من غياب سلطة موحدة، بالرغم من الاتفاق الذي تم التوصل إليه بمدينة الصخيرات المغربية تحت الرعاية الأممية في عام 2015.

ولم تتمكن حكومة الوفاق الوطني المعترف بها دوليا برئاسة فايز السراج من بسط سلطتها على كامل أراضي البلاد، لا سيما أقصى شرقها الذي يبقى تحت سيطرة المشير خليفة حفتر قائد الجيش الوطني الليبي المدعوم من مجلس النواب الذي يتخذ من طبرق مقرا له.

وفي أكتوبر، أجرى سلامة اتصالات مكثفة مع الفرقاء الليبيين بعد أن باءت بالفشل في تونس الجولة الثانية من اجتماعات لجنة الصياغة المشتركة للاتفاق السياسي المكونة من المجلس الأعلى للدولة (في طرابلس) ومجلس النواب (في طبرق).

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة كتاب بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا