عرب وعالم / عرب / بوابة فيتو

غضب بين يهود المغرب بسبب إجراءات ضد مسنة يهودية

استنكر أعضاء في الجالية اليهودية في المغرب، إقدام سلطات الأمنية في مدينة الدار البيضاء على تنفيذ حكم الإخلاء بحق يهودية سبعينية في يوم عيد يهودي، هو يوم الغفران.

وأوضحت مصادر "اليوم 24 المغربية"، أن تنفيذ حكم الإخلاء، اليوم الخميس، في حق المواطنة المغربية، كوهين المسعودي، جاء تنفيذا لحكم صادر باسم أخيها دافيد المسعودي، والذي هاجر من المغرب إلى إسرائيل، مشيرة إلى أن الاستنكار مرده التخوف من مصير التشرد الذي باتت تواجه المسنة بعد طردها من البناية التي تقيم فيها.

من جانبه، قال محمد متزكي، رئيس جمعية ضحايا السطو على العقارات، إن عددا من المواطنين القاطنين في العمارات القديمة وسط مدينة الدارالبيضاء، ومواطنة من الجالية اليهودية، أصبحوا ضحايا الطرد من منازل سكنوها لعشرات السنين عن طريق تنفيذ ملاك العمارات لأحكام استعجالية تحت مسمى رخصة الهدم والبناء، والتي يستصدر باسمها حكم استعجالي، يشرد العائلات في وقت قياسي.

يذكر أن كوهين هي جارة عبد الحق شالوم وزوجته، اليهوديين المغربيين، اللذين صدرت في حقهما أحكام مشابهة قبل سنتين، وتم تشريدهما، وإنزالهما بجمعية خيرية تابعة للطائفة اليهودية، قبل أن يطلقا نداء للعاهل المغربي الملك محمد السادس والمسؤولين، تم على إثره التدخل من قبل رئيس الحكومة آنذاك عبد الإله بن كيران، ووزير الداخلية المغربي، محمد حصاد، لإعادتهما إلى بيتهما.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة كتاب بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا