رئيس الوزراء اليمنى يجدد حرص الحكومة على السلام الشامل والعادل بالبلاد

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

جدد رئيس الوزراء اليمنى الدكتور أحمد عبيد بن دغر التأكيد على حرص الحكومة الشرعية وترحيبها بكل الجهود المبذولة لترسيخ دعائم السلام الشامل والعادل فى اليمن على أساس المرجعيات الثلاث المتوافق عليها محليا والمدعومة دوليا، والمتمثلة فى المبادرة الخليجية ومخرجات مؤتمر الحوار الوطنى وقرار مجلس الأمن 2216.

ونقلت وكالة الأنباء اليمنية عن بن دغر قوله، خلال لقائه السفير البريطانى لدى اليمن مايكل أرون اليوم الاثنين، "إن السلام الذى ينشده اليمنيون لن يتحقق دون إنهاء الانقلاب على الشرعية الدستورية وتسليم سلاح الدولة المنهوب وعدم تحويل اليمن إلى منصة لصواريخ إيران ومشروعها التوسعى الهادف إلى إقلاق الأمن والاستقرار الإقليمى والدولي".


وأعرب بن دغر عن تقديره للدور البريطانى الداعم للشرعية والشعب اليمنى وتحركاتها الفاعلة باتجاه تحقيق السلام العادل والدائم القائم على المرجعيات المتوافق عليها باعتبارها محل إجماع محلى وإقليمى ودولى، موضحا أن الحكومة الشرعية لم ولن تكون عقبة فى طريق الحل السياسى، وهو ما بات واضحا لدى الأمم المتحدة والمجتمع الدولى، وأن المليشيات هى دائما من تعطل تلك المساعى وترفض الإذعان للإرادة الشعبية والقرارات الدولية.


وأكد أن الحكومة اليمنية لن تصبر كثيرا على معاناة الشعب اليمنى وجعلهم رهينة للتسويف والمراوغة والالتفاف من قبل مليشيات الحوثى الانقلابية وداعميها فى طهران، وفى حالة عدم إذعانهم للحل السياسى وتنفيذ خطوات عملية فى هذا الجانب وليس بالتصريحات أو الوعود، لن يكون أمام الجيش الوطنى والمقاومة الشعبية وبإسناد من التحالف العربى لدعم الشرعية بقيادة المملكة العربية السعودية الشقيقة إلا المضى قدما لاستكمال إنهاء الانقلاب وإجهاض المشروع الإيراني.


من جانبه، أكد السفير البريطانى تفهم بلاده لوجهة نظر الحكومة الشرعية فيما يخص التمسك بمرجعيات الحل المتوافق عليها، وحرصها على تحقيق السلام والاستقرار فى اليمن، منوها بما تبديه الشرعية اليمنية من حرص على إنجاح الحل السياسي.


وجدد التأكيد على دعم بريطانيا لجهود الحكومة الشرعية فى تطبيع الأوضاع، وأنها ستقدم كل وسائل الإسناد اللازمة لليمن لتنفيذ خطط مكافحة الإرهاب والحفاظ على وحدة البلاد واستقرارها وتخفيف معاناة الشعب اليمنى فى الجوانب الإنسانية والإغاثية.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق