بحرية الاحتلال تفتح نيران رشاشاتها صوب الصيادين الفلسطينيين شرقى خان يونس

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

توغلت جرافات الاحتلال "الإسرائيلى" صباح اليوم الأحد، فى أراضى المواطنين الفلسطينيين شرق بلدة خزاعة شرقى خان يونس جنوب قطاع غزة، بالتزامن مع إطلاق نار تجاه المواطنين.

ووفقا لشهود عيان، فإن جرافتين عسكريتين "إسرائيليتين" توغلتا فى أراضى المواطنين انطلاقا من بوابة السناطى شرق خزاعة.


وتشهد المنطقة، توترا شديدا جراء العدوان المتواصل على المواطنين منذ بدء مسيرة العودة التى اعتدت عليها وقتلت أكثر من 120 مواطنا وجرحت أكثر من 13 ألف مواطن.


فى سياق متصل،فتحت بحرية الاحتلال الحربية، نيران رشاشاتها صوب مراكب الصيادين قبالة شاطىء بحر غزة.. حيث أفادت مصادر فلسطينية، بأن زوارق الاحتلال أطلقت نيران رشاشاتها تجاه مراكب الصيد، فيما لم يبلغ عن وقوع اصابات فى صفوف الصيادين.


يأتى ذلك فى الوقت الذى أقر فيه مسؤول إسرائيلى فى المستوطنات المحيطة بغزة، بفشل منظومة القبة الحديدية فى التصدى للصواريخ الفلسطينية التى تطلق ردا على غارات سلاح الطيران والمدفعية الإسرائيلية على القطاع.


واعترف رئيس بلدية "عسقلان" بعجز "القبة الحديدية" عن التصدى للصواريخ الفلسطينية، وذلك فى معرض تبريره لتوالى الهجمات الإسرائيلية على قطاع غزة، وسماع دوى صافرات الإنذار فى البلدات والمستوطنات الإسرائيلية المحاذية للقطاع.


ونقلت صحيفة "معاريف" العبرية، عن جادى يرقوني، رئيس بلدية مستوطنة عسقلان الإسرائيلية المحاذية لقطاع غزة، قوله إن مستوطنات غلاف غزة عانت الكثير من إطلاق الفلسطينيين للقذائف والراجمات، ولم تتمكن منظومة "القبة الحديدية" الدفاعية من مواجهتها، بشكل كامل، وإنما سقطت منها قذائف داخل المستوطنات، رغم أن سقوطها صادف فى مناطق مفتوحة.


فيما اعتبر مراقبون أن تصريح هذا المسؤول يشكل اعترافا إسرائيليا غير مباشر بفشل تلك المنظومة الدفاعية وعجزها عن التصدى الكامل للصواريخ والقذائف الفلسطينية.


فى سياق آخر، أعلن الجيش الإسرائيلى عن بدء تدريبات ومناورات عسكرية مساء اليوم الأحد، جنوب إسرائيل قرب الحدود مع قطاع غزة.
وذكر متحدث باسم الجيش أنه "من المقرر أن تنتهى التدريبات يوم الأربعاء المقبل".


ولفت إلى أنه "خلال ذلك سيشعر السكان بحركة كبيرة لقوات الجيش وطائرات مروحية واستطلاع وطائرات حربية"، منوها إلى أن "هذه العملية تم الإعداد لها مسبقا وتهدف إلى الحفاظ على التأهب والاستعداد للقوات الاسرائيلية".

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق